صحة وتغذية

“التثقيف الصحي بالشارقة” تطلق حزمة من المبادرات خلال 2020

الشارقة – وام / أعلنت إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة والجمعيات الداعمة للصحة التابعة لها عن مبادراتها وبرامجها المتنوعة التي تعتزم تنظيمها خلال العام 2020 وتم صياغتها تماشيا مع شعار “عام الاستعداد للخمسين”.

وتهدف المبادرات والبرامج الى ترسيخ مفاهيم الأنماط الصحية السليمة لدى كافة أفراد المجتمع وتحسين الصحة العامة في إمارة الشارقة وصولاً إلى توفير حياة أفضل تضمن رفاهية وسلامة وسعادة المجتمع تنفيذا لرؤى وتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة.

وتم الإعلان عن المبادرات والبرامج خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بمقر المجلس بحضور سعادة إيمان راشد سيف مديرة إدارة التثقيف الصحي ورؤساء الجمعيات الداعمة للصحة وعدد من ممثلي الشركاء الاستراتيجيين للإدارة إلى جانب عدد من المتطوعين والمتطوعات وجمع من ممثلي وسائل الإعلام.

وتناول المؤتمر الصحفي استكمال مراحل العمل في برنامج المدارس الصحية وبرنامج “وازن” وكشف عن العديد من المبادرات والبرامج الخاصة بالجمعيات ومن أبرزها مبادرة “رمضان” التي ستقام تحت شعار “هلال الصحة” إلى جانب مبادرة “صحة وسياحة” التي تركز على التغذية من خلال التعاون والشراكة مع عدد من المطاعم والمقاهي في الإمارة بالإضافة إلى برنامج “صحبتي” الذي تنظمه الإدارة سنويا بالتعاون مع سجايا فتيات الشارقة فضلا عن تنظيم مؤتمر “صحتي” الحدث الأكبر من نوعه إلى جانب المشاركة في المعارض والمهرجانات.

وتتمحور هذه المبادرات حول تعزيز جهود الإمارة على صعيد التوعية والتثقيف وسبل الوقاية من مختلف الأمراض وتشجيع أفراد المجتمع على اتباع أنماط الحياة الصحية وممارسة العادات السليمة التي تحافظ على صحتهم وسلامتهم.

وأكدت سعادة إيمان راشد سيف أن شعار “الاستعداد للخمسين” الذي أعلنته القيادة الرشيدة في مستهل هذا العام كان مرتكزا للخطة الاستراتيجية لإدارة التثقيف الصحي في العام 2020 وشكل خارطة طريق للمبادرات والبرامج التي ستنفذها الإدارة والجمعيات العاملة تحت مظلتها.

وقالت في تصريحات لـ “وام”.. إن إدارة التثقيف الصحي حرصت منذ تأسيسها على تحقيق هدفها الأسمى في تعزيز جهود الإمارة بالتوعية الصحية وتشجيع أفراد المجتمع على اتباع أنماط الحياة الصحية وممارسات العادات السليمة التي تحافظ على صحتهم وسلامتهم بما يرسم السعادة على وجوههم ويدعم توجهات الإمارة في أن تكون المدينة الصحية الأولى في المنطقة والعالم.

وتم خلال المؤتمر الصحفي عرض مادة فيلمية حول إنجازات إدارة التثقيف الصحي والجمعيات الداعمة للصحة.

وتحرص إدارة التثقيف الصحي والجمعيات الداعمة للصحة على إطلاق العديد من المبادرات احتفالا بالأيام الصحية العالمية على مدار العام إضافة إلى التوعية عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام فضلا عن إعداد الدراسات التي تخدم الجوانب الصحية والاجتماعية على مستوى إمارة الشارقة والدولة.وام/علياء آل علي/عوض المختار/عبدالناصر منعم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − خمسة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى