أخبار الوطن

“الداخلية” تنظم ملتقى خدمات حكومة المستقبل في دبي

دبي – وام / شهد الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية فعاليات “ملتقى خدمات حكومة المستقبل” الذي تنظمه إدارة إسعاد المتعاملين بالإدارة العامة للسعادة في إطار برنامج وزارة الداخلية للسعادة وجودة الحياة ضمن فعاليات دبلوم إسعاد المتعاملين الدفعة الخامسة 2019 ، وذلك بفندق انتركونتيننتال فيستيفال سيتي في دبي .

حضر الملتقى .. اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي المفتش العام في وزارة الداخلية والعميد الدكتور أحمد السويدي من وزارة الدفاع، وخالد ناصر الريسي مستشار مكتب معالي وزير العدل، والمدراء العامون ومديرو الإدارات وعدد من ضباط وزارة الداخلية، وممثلو عدد من الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية وأكاديمية اتصالات بدبي .

شارك في الملتقى ممثلون عن / 49 / جهة حكومية على المستوى الاتحادي والمحلي .. وتم خلاله تقديم ورقة عمل في الجلسة الأولى بعنوان “ملامح مستقبل الخدمات الحكومية ” قدمها سعادة محمد بن طليعه مساعد المدير العام لقطاع الخدمات الحكومية بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل وورقة عمل في الجلسة الثانية تناولت موضوع ” الذكاء الاصطناعي والخدمات الحكومية ” قدمها الدكتور عبدالرحمن المحمود مستشار مكتب الذكاء الاصطناعي .

وقال العقيد ناصر خادم الكعبي مدير عام السعادة في وزرة الداخلية – في كلمته خلال الافتتاح – إن هذا الملتقى يأتي ضمن فعاليات برنامج الدفعة الخامسة من دبلوم إسعاد المتعاملين الذي يعد واحدا من أهم المبادرات الأساسية في برنامج وزارة الداخلية للسعادة وجودة الحياة ، وبالتعاون مع مكتب رئاسة مجلس الوزراء و مكتب الذكاء الاصطناعي ووفقا لرؤية حكومتنا الرشيدة باستشراف الخدمات الحكومية المستقبلية لتوفير خدمات شخصية إستباقية تحقق أعلى معدلات السعادة وجودة الحياة لمجتمع دولة الإمارات.

وأكد حرص وزارة الداخلية على تحقيق هذه الرؤية من خلال ما تقدمه من خدمات ومبادرات لكل فئات المجتمع، وإشراك المعنيين من الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية لتحقيق أقصى درجات الاستفادة من هذه الملتقيات حيث أصبح الوصول إلى الخدمات الحكومية أكثر توفرا من خلال العديد من القنوات الإلكترونية والذكية وغيرها من الوسائط الرقمية، الأمر الذي يلقي بظلاله على طريقة تصميم الخدمات وتوقعات المتعاملين، لافتا إلى أن تقديم الخدمات من خلال الوسائط الرقمية يقلص من زيارة المتعاملين لمراكز تقديم الخدمة ويسهل رحلتهم، كما يساهم في تسريع تقديم الخدمة وتوفير الوقت مما يعزز من كفاءة الأداء الحكومي.

وأشار إلى أنه نظرا لأهمية استشراف الخدمات الحكومية ، ودورها في تعزيز جودة الحياة للمواطنين والمقيمين على أرض الدولة لم تتوانى حكومة دولة الإمارات في تضمينها بالتوجهات المستقبلية وذلك خلال الاجتماعات السنوية لحكومة الإمارات في دورتها الثالثة لعام 2019 و التي ركزت على آليات تطوير الخدمات الحكومية على المستويين الاتحادي والمحلي والتنسيق لتسهيل إجراءات الخدمات الحكومية بما يعكس توفير المتطلبات وتحقيق التطلعات.

وذكر الكعبي أنه تماشيا مع التوجهات المستقبلية يسلط الملتقى الضوء على الخدمات الشخصية الاستباقية الرقمية والافتراضية وعلى مشاركة المواطنين في عملية تصميم وتقديم تلك الخدمات الحكومية ويستهدف مدراء مراكز سعادة المتعاملين ومدراء الموارد البشرية في الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية.

وتوجه بالشكر الجزيل للمشاركين في الملتقى على مشاركتهم وحضورهم ..

متمنيا لهم الاستفادة وتبادل الخبرات والمعارف في مجال استشراف خدمات حكومات المستقبل، والاستعداد والتعاون بين جميع الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية في الدولة.

– مل -وام/دينا عمر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى