page contents
أخبار عربية ودولية

عبد المهدي يبحث مع مسؤول ألماني تطورات الاحداث في العراق

تصدرت تطورات الوضع في العراق والمنطقة والعلاقات الثنائية جلسة محادثات عقدها عادل عبدالمهدي، رئيس حكومة تصريف الأعمال في البلاد، وفيليب أكرمان، مبعوث الحكومة الألمانية والمدير السياسي بوزارة الخارجية الألمانية.

وأفاد بيان رسمي عراقي امس الثلاثاء بأن الجانبين تناولا” العلاقات بين البلدين، وتطورات الاحداث في العراق والمنطقة وسبل التعاون لتحقيق التهدئة وخفض التوتر وإبعاد خطر الحرب عن المنطقة والعالم، وتبادل وجهات النظر حول رؤية العراق لمستقبل التعاون مع محيطه العربي والاقليمي والدولي بمايحفظ أمنه وسيادته الوطنية”.

وبحسب البيان، تم أيضا بحث “قرار انسحاب القوات الأجنبية من العراق، والحرص على استمرار التعاون ضد الارهاب وتدريب القوات العراقية ومحاربة بقايا داعش”.

من ناحية اخرى رد رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، االثلاثاء، على تصريحات الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، بعد يوم على رد حكومة الإقليم الذي وصف نصر ألله بـ”الصبياني”.

وقال نيجيرفان بارزاني في بيان صحفي: “تحدث أمين عام حزب الله اللبناني حسن نصر الله، في كلمة له، وبعيدا عن الأساليب والأعراف السياسية، بما لا يليق بالرئيس مسعود بارزاني وتضحيات وبطولات البيشمركة”.

وأضاف “من المؤسف أن يغفل شخص كنصر الله، الدور التاريخي للرئيس (مسعود) بارزاني في مقارعة الأنظمة الدكتاتورية ودوره الميداني في هزيمة داعش، ليؤذي مشاعر شعب كردستان بهذه الطريقة”.

وأشار إلى أن “بارزاني كرس كل حياته لمواجهة الظلم والظالمين ولتحرير شعبه، وخلال معارك التصدي لداعش رافق بصفته قائد قوات البيشمركة، مباشرة وميدانيا إلى خنادق الحرب، وكان له دور بطولي جعل كل شعب كردستان والكثير من زعماء العالم يشهدون على شجاعة البيشمركة وفخامة الرئيس”.

وتابع نيجيرفان بارزاني، وهو إبن شقيق مسعود بارزاني أيضا أن “شعب كردستان ممتن دوماً لمساعدات الأصدقاء ويشكر كل الذين ساعدوا إقليم كردستان في الحرب ضد داعش، وينظر بتقدير إلى مساندتهم ولن ينساها”.

بغداد-(د ب أ):

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى