صحة وتغذية

مركز الهلال الأحمر بعجمان يدعم 3686 أسرة بـ 11 مليون درهم في 2019

عجمان- وام / قدم ” مركز الهلال الأحمر الإماراتي ” في عجمان الدعم لـ 3686 أسرة بواقع 16234 مستفيدا خلال العام 2019 بقيمة إجمالية بلغت 10 ملايين و 969 ألفا و 633 درهما شملت مشاريع دعم إنسانية وطبية وموسمية و أخرى مخصصة لذوي الهمم و طلاب العلم وغيرهم .

وترواح الدعم الطبي المقدم للأسر المستفيدة في عجمان بين تقديم الأدوية العلاجية و اجراء العمليات الجراحية داخل الدولة واستكمال العلاج الإشعاعي والعلاج الطبيعي و توفير أدوية المصابين بالسرطان و إلتهاب الكبد الوبائي إضافة إلى أمراض الكلى والمسالك البولية وغيرها واستفاد من هذا الدعم نحو 194 أسرة بواقع 665 شخصا بقيمة اجمالية بلغت 3 ملايين و107 آلاف و 793 درهما.

و قال سيف ابراهيم النعيمي مدير مركز الهلال الأحمر الإماراتي في عجمان :” يسعدنا استقبال العام الجديد بهمة وتفاؤل كبيرين بعد عام ناجح مليء بالجهود التي بذلها فريق العمل في المركز بدعم من قيادتنا الرشيدة و مسؤولي الهيئة .. ونؤكد أننا لن نتوقف عن الإنجازات و سنقدم في 2020 ما يعزز دور وريادة الهيئة في مجالات العمل الإنساني الخيري.

في حين استفادت 2008 أسرة من المشاريع الموسمية التي نفذها مركز الهلال الأحمر الإماراتي في عجمان داخل الدولة بواقع 8555 نسمة و تضمنت المواد المقدمة في هذا الصدد المير الرمضاني والمواد العينية وتوزيع الأضاحي وزكاة المال وغيرها من المشاريع الأخرى وذلك بقيمة اجمالية زادت على 920 ألف درهم.

و في إطار مشاريع دعم ذوي الهمم التي ينفذها مركز الهلال الأحمر الإماراتي في عجمان استفادت 40 أسرة بواقع 194 مستفيدا من مشروعي دفع الرسوم الدراسية للطلبة ذوي الهمم و مشروع توفير الإحتياجات الخاصية الأساسية و بلغت القيمة الإجمالية للمشروعين ما يزيد على 460 ألف درهم.

ونفذ المركز مشروع مساعدات طلاب المدارس في الإمارة اضافة إلى مساعدة الطلبة الأيتام والطلبة الجامعيين وبلغ إجمالي الأسر المستفيدة نحو 695 أسرة بواقع 3790 طالبا فيما بلغت القيمة الإجمالية لمشاريع متعددة آخرى أكثر من مليونين و 709 آلاف درهم.

وتنفذ ” هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ” حاليا حملة كسوة الشتاء في كل من / العراق و الأردن و اليمن و مصر و اليونان / و يستفيد منها مليون نسمة وذلك دعما للمتضررين من موجة البرد في تلك البلاد التي تشهد انخفاضا كبيرا في درجات الحرارة وتؤدي إلى اوضاع انسانية صعبة لا سيما في المناطق الجبلية ويتم التركيز في هذه المشاريع على الأسر ذات الدخل المحدود وأسر الأيتام والمرأة وذوي الهمم ونحوهم.وام/بتول كشواني/عاصم الخولي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى