صحة وتغذية

الرعاية الصحية بـ “زايد العليا لأصحاب الهمم” تقدم خدمات بمعايير عالمية

أبوظبي – وام / تعمل مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم على تقديم خدمات متطورة تصل إلى 32 خدمة منها 12 خدمة رئيسية، و 20 فرعية لأصحاب الهمم المسجلين لديها وذلك من خلال مراكز الرعاية والتأهيل التابعة لها والمنتشرة على مستوى إمارة ابوظبي بواقع خمسة مراكز في منطقة أبوظبي، وأربعة بمنطقة العين وخمسة بمنطقة الظفرة، فضلاً عن ناديين رياضيين هما نادي العين لأصحاب الهمم، ونادي أبوظبي لأصحاب الهمم، وإدارة مكتب رعاية المكفوفين.

وقال سعادة عبد الله عبد العالي الحميدان الأمين العام للمؤسسّة ان دولة الإمارات بمختلف مؤسساتها تبذل جهودها الكبيرة في دعم أصحاب الهمم، من خلال اعتماد مجموعة من البرامج والمبادرات التي تضطلع بها مؤسسات الدولة، العامة والخاصة، من أجل تمكين أصحاب الهمم وإدماجهم في مختلف القطاعات الحيوية، وأهمها توفير خدمات الرعاية المتكاملة، والعديد من المبادرات التي تجعلهم ينعمون بحياة صحية وسليمة وآمنة، وتمكنهم من كل المعارف والمهارات والتدريبات اللازمة لنقلهم من مرحلة الاعتماد إلى مرحلة الإدماج.

وأكد أن مؤسسة زايد العليا تعمل وفق توجيهات القيادة الرشيدة وإشراف ومتابعة سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم بهدف إدماجهم وإشراكهم في مسيرة الدولة نحو البناء والتطوير، وتحويلهم إلى فاعلين ومؤثرين في صياغة المشهد التنموي المستدام والشامل، من خلال توفير سُبل الرعاية والتأهيل، والعمل نحو إيجاد مجموعة من الأفكار المبتكرة لتطوير خدماتها بما يتوافق مع التطور التكنولوجي على مستوى العالم في مجالات الرعاية والتأهيل.

وأشار الحميدان إلى أن مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم تُولي اهتماماً خاصاً لتطوير الخدمات العلاجية والتأهيل، لتزايد طلب المحتاجين لهذا النوع من العلاج المتخصص، وحرصت على اتباع أفضل المعايير العالمية وتطبيق أكثر الممارسات فعالية في تقديم هذا النوع من الخدمات التأهيلية، وتستند إلى ممارسات وتطبيقات عالمية، كما انها تبرم اتفاقيات ومذكرات تفاهم مع الجهات المتخصصة، وتقوم بزيارات لمعارض ومراكز طبية وعلاجية لدول متقدمة في هذه المجال، للبحث عن كل ما هو جديد وتطبيق المناسب منه لاحتياجات منتسبينا أصحاب الهمم.

من جانبها قالت الدكتورة فاطمة الظاهري مديرة إدارة الرعاية الصحية بالإنابة بالمؤسسة ان هذه الإدارة من الإدارات الرئيسية التي تعنى بتوفير خدمات علاجية لأصحاب الهمم منها خدمات العلاج الطبيعي والوظيفي، وعلاج النطق وعيوب الكلام، والجبائر، إضافة إلى صيانة بعض الكراسي المتحركة والتكنولوجيا البديلة والمساندة والخدمات الطبية العلاجية وتشمل خدمات التشخيص والتقييم الطبي وخدمات التطعيم وخدمات الاستشارات الطبية وخدمة طب الاسنان وخدمة التمريض وطب الاسرة والطب العام ..ويتم تقديمها بأكثر من طريقة منها مختبر التأهيل الذكي، والعلاج الحسي، والعلاج المائي، وعلاج السبايدر، والعلاج الجماعي، والتكنولوجيا المساندة والجلسات الفردية بهدف تحسين المهارات الحركية والوظيفية الإدراكية الحسية وتحسين القدرات اللغوية، بهدف تمكينهم من القيام بمهارات الحياة اليومية والاندماج بالمجتمع بما يتناسب مع حالاتهم.

وذكرت أن عدد الطلاب أصحاب الهمم المستفيدين من خدمات إدارة الرعاية الصحية على مدار العام المنصرم 2019 وصل إلى 902 طالب مستفيد لمختلف انواع العلاجات التي تقدم في كافة مراكز الرعاية والتأهيل التابعة للمؤسسّة منهم 522 طالبا مستفيدا في منطقة ابوظبي، و317 طالبا في منطقة العين، و63 طالبا في منطقة الظفرة.

واوضحت الدكتورة فاطمة الظاهري أن عدد الطلاب الذين استفادوا من مختبر التأهيل الذكي منذ إطلاق الخدمة وصل إلى 138 طالبا وطالبة من أصحاب الهمم منتسبي المؤسّسة، وتم تنفيذ عدد 7537 جلسة علاجية منذ تدشين المختبر حتى الوقت الراهن، ويستفيد من العلاج في المختبر أصحاب التحديات الحركية مثل حالات الشلل الدماغي، وإصابات الدماغ الصادمة، والصلب المشقوق /من إصابات العمود الفقري/، وإصابات النخاع الشوكي، ومتلازمة داون، والتأخر النمائي.

وتشمل الطرق العلاجية التي تقدمها إدارة الرعاية الصحية العلاج الطبيعي والعلاج الوظيفي والعلاج الحسي وعلاج النطق وعيوب الكلام ..كما تقدم إدارة الرعاية الصحية الخدمات المساندة التي تشمل ولتكنولوجيا المساندة ومختبر التأهيل الذكي.وام/خاتون النويس/رضا عبدالنور

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 + 18 =

زر الذهاب إلى الأعلى