صحة وتغذية

إفتتاح المؤتمر الخليجي الثاني للجروح في دبي

دبي – وام / افتتحت اليوم أعمال المؤتمر الخليجي الثاني للجروح 2020 المقام تحت رعاية جائزة الشيخ حمدان بن راشد ال مكتوم للعلوم الطبية فعاليات ويستمر يومين بفندق “روضة البستان” في دبي بمشاركة نخبة من أطباء جراحة التجميل على مستوى العالم لمناقشة واستعراض أحدث الطرق العلاجية للجروح المزمنة والحروق والحوادث في ظل التطورات العلمية المتلاحقة التي تشهدها مختلف التخصصات الطبية.

وأكد سعادة الدكتور أحمد الهاشمي عضو مجلس أمناء جائزة الشيخ حمدان بن راشد ال مكتوم للعلوم الطبية – في كلمته الافتتاحية للمؤتمر – أن الجائزة تفخر بدعم هذا المؤتمر ورعايته خاصة وأنه يتماشى مع جهودها الحثيثة لتعزيز سبل التعليم الطبي المستمر محليا وإقليميا وعالميا من أجل تبادل الخبرات مع المتخصصين والإطلاع على أحدث ما توصل إليه العلماء على مستوى العالم ومن ثم الإرتقاء بالخدمات الصحية المقدمة في القطاع الطبي الى آفاق أفضل.

وأوضح الدكتور مروان الزرعوني استشاري جراحة التجميل رئيس المؤتمر أن المؤتمر سيضم في نسخته الثانية نحو 800 طبيب من مختلف دول العالم من بينهم 56 طبيبا عالميا متخصصا في الجراحات التجميلية والشرائح الميكرسكوبية وذلك لمناقشة أحدث الدراسات العلمية واستعراض النتائج التي توصلت إليها خصوصا فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي والغيارات الذكية التي أحدثت نقلة نوعية في علاج الجروح المستعصية التي تمتد فترة علاجها لأعوام .

وأضاف أن المؤتمر يناقش أهم التحديات الناجمة عن الجروح المزمنة كالقدم السكرية وما يترتب عليها من تعطيل للطاقات العاملة وتحديدا الشباب منهم إلى جانب العديد من التحديات الأخرى، مشيرا إلى تنظيم معرض دولي مصاحب للمؤتمر يضم نحو 26 شركة محلية وعالمية متخصصة في مختلف أنواع الأدوية والمستلزمات الطبية بهدف استعراض أحدث الأجهزة الطبية المتخصصة في الجراحات العامة والتجميلية وهو ما سيسهم في إتاحة الفرصة أمام المنشآت الصحية داخل الدولة ودول المنطقة لتطوير أجنحتها بأحدث الأجهزة الطبية على مستوى العالم .

من جانبه لفت الدكتور صفوت الحسيني رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر إستشاري جراحة التجميل إلى أن المؤتمر بات يمثل اضافة نوعية للمؤتمرات الطبية التي تحرص دولة الإمارات على تنظيمها سنويا لاستعراض أحدث المستجدات العالمية في مختلف التخصصات الطبية ..منوها إلى أن الأطباء المشاركين في المؤتمر تقدموا بأوراق عمل ستسهم في استحداث طرق علاجية جديدة للجروح المستعصية التي يصعب علاجها بالطرق التقليدية.

وذكر أن المؤتمر الدولي الخليجي الثاني للجروح 2020 سيوفر طرق علاجية حديثة للتشوهات الخلقية والناجمة عن الحوادث و الحروق إضافة إلى مناقشة أحدث طرق علاج الجروح الناجمة عن العلاج الكيماوي والإشعاعي لمرضى السرطان مشيرا إلى أنه للمرة الأولى خلال المؤتمرات العلمية سيتم خلال هذا الحدث مناقشة أهمية الغذاء في علاج الجروح بعد استضافة عدد من أطباء التغذية لعرض تجاربهم التي ساهمت في تقليص فترات العلاج فضلا عن عرض أحدث الطرق العلاجية لتقرحات الفراش و جراحات التشوهات الخلقية للأطفال.وام/حليمة الشامسي/مصطفى بدر الدين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة − ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى