page contents
الوحدة الرياضي

النرويجي هالاند.. سجل حافل مع الأرقام القياسية في كرة القدم

 لم يحتاج المهاجم النرويجي الصاعد ايرلينج هالاند ابن الـ 20 عاما لأكثر من 57 دقيقة كي يدخل التاريخ من أوسع أبوابه في الدوري الألماني” البوندزليجا”، حيث أكدت شبكة” اوبتا” المتخصصة في رصد الإحصائيات أن هالاند هو أول لاعب ينجح في تسجيل 5 أهداف خلال أول مشاركتين له بمسابقة الدوري في 57 دقيقة فقط مع الفريق الذي انتقل إليه في الأسابيع الأخيرة قادما من ساليزبورج النمساوي.

الأهداف الخمس التي سجلها هالاند بدأت بـ” هاتريك” سجله في فريق أوجسبورج في الجولة 18 من الدوري الألماني، حيث شارك اللاعب بديلا في الدقيقة 56 وكانت النتيجة حينها هي تقدم الفريق المنافس على فريقه بروسيا دورتموند بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وبعد 3 دقائق فقط من نزوله ينجح هالاند في هز شباك أوجشبورج لتقليص الفارق، وبعد أن تعادل زميله ماركو ريتشير لتصبح النتيجة 3 / 3، واصل هالاند تفوقه وهز الشباك للمرة الثانية بالدقيقة 70 من اللقاء، ثم اختتم أهدافه الثلاثة بتسجيل الهدف الخامس في الدقيقة 79، وبذلك يقود هالاند فريقه لتحقيق فوز مهم والوصول برصيده إلى 38 نقطة.

وفي المباراة الثانية التي أقيمت الجمعة الماضية وشارك فيها هالاند كبديل في الدقيقة 65 سجل هدفه الأول في الدقيقة 78 ثم أضاف هدفه الثاني في الدقيقة 88، وبذلك رفع رصيده إلى 5 أهداف بأول مشاركتين له بقميص فريقه الجديد.

تجدر الإشارة إلى أن هالاند يملك سجلا مشرفا مع تحطيم الأرقام القياسية، حيث سبق وأن دخل التاريخ من أوسع أبوابه عندما سجل تسعة أهداف في شباك منتخب هندوراس يوم 30 مايو الماضي في كأس العالم للشباب بولندا 2019 ، وذلك بالمباراة التي انتهت لصالح فريقه 12/ صفر، ليصبح هالاند أول لاعب يسجل 9 أهداف بمباراة واحدة في كأس العالم للشباب.

ومن الطرائف أن ايرلينج هالاند كان قد صرح في نوفمبر من عام 2017 حينما كان عمره 17 عاما أنه غير سعيد لأن طوله لم يزد سوى 5 سم فقط في 2017، بخلاف عام 2016 الذي زاد فيه طوله 12 سم. وهالاند هو نجل لاعب خط وسط مانشستر سيتي وليدز يونايتد السابق ألفي هلاند والمولود في مقاطعة يوركشاير.

ومن الأرقام المهمة التي حققها هالاند أيضا أنه قدم أداءً استثنائياً مع فريقه السابق ريد بول سالزبورج النمساوي أمام نادي جينك البلجيكي في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا الموسم الحالي، وسجل ثلاثة أهداف في المباراة التي انتهت بفوز رد بول سالزبورج بستة أهداف مقابل هدفين.

ويعد هالاند هو اللاعب الوحيد الذي سجل ثلاثة أهداف في أول مباراة له في دوري أبطال أوروبا، منذ النجم الإنجليزي واين روني في عام 2004. وقد سجل هالاند أول أهدافه في تلك المباراة بعد مرور 102 ثانية فقط.

ورغم أن هالاند يتسم بالتواضع الشديد، إلا أنه يدمر دفاعات الفرق المنافسة، ويمكن أن يصبح قريباً أحد أفضل اللاعبين في العالم. وبالنسبة لكثير من اللاعبين، فإن إحراز ثلاثة أهداف في مباراة واحدة في دوري أبطال أوروبا، و5 أهداف في 57 دقيقة بالدوري الألماني، يكون شيئاً استثنائياً، لكن بالنسبة لهالاند الشاب الذي يبلغ طوله 194 سم فربما تكون هذه مجرد البداية.

المهاجم النرويجي من مواليد مدينة ليدز، شمال العاصمة الإنجليزية “لندن”، وقد وُلد في 21 يوليو 2000 وبسبب مولده في مدينة ليدز، ارتبط كثيرا بفريق مسقط رأسه ليدز يونايتد وأكد في أكثر من مناسبة أنه يتمنى أن يختتم حياته في البريمير ليج مع ليدز يونايتد، بالفريق الإنجليزي، وأعلن في مقابلة صحفية عام 2017 أنه يحلم بالفوز بلقب البريميرليج مع ليدز يونايتد يومًا ما.

أبوظبي / وام/

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى