مرئيات

ابتكارات لافتة لطلبة جامعة زايد في أنشطة «وطن الابتكار»

شارك طلبة جامعة زايد في أنشطة “وطن الابتكار”، التي نظمتها بلدية مدينة أبوظبي كجزء من الحدث السنوي “الإمارات تبتكر” تماشياً مع استراتيجية الدولة لإعداد جيل جديد من الموهوبين يواكب تحولها إلى مجتمع الاقتصاد القائم على المعرفة التنافسية. 

وعرض الطلبة، الذين يدرسون في كلية الابتكار التقني بالجامعة، خمسة مشاريع عالجت مفاهيم وطرحت حلولاً مبتكرة من شأنها أن تضمن سلامة الجمهور وأمنه وطنيا وعالميا.

إذ يهدف نظام سلامة الحافلات، على سبيل المثال، الذي أعده أحمد الشامسي ومالك الراشدي ورشيد المنصوري، إلى استغلال التكنولوجيا، وخاصة شبكات الاستشعار اللاسلكية، لإنشاء نظام يحافظ على سلامة الأطفال في المواقف التي تهدد حياتهم. 

ويقول المنصوري موضحاً: “يهدف مشروعنا إلى حماية الأطفال، أثناء رحلتهم في الحافلة المدرسية، من الغازات السامة واللهب والاختناق، حيث قمنا بتركيب واختبار أجهزة استشعار متخصصة ووضعناها في مناطق مختلفة داخل حافلة مدرسية؛ ويتعرف هذا النظام على الغازات السامة فيبلغ عن زيادة درجات الحرارة الناتجة عن حوادث اللهب المحتملة داخل الحافلة، فيقوم مباشرة بتشغيل أصوات التنبيه ويرسل رسالة نصية قصيرة إلى الجهات المعنية تتضمن نوع الحادث وموقع الحافلة، من أجل القيام بعمل سريع”. 

أبوظبي – الوحدة:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى