الوحدة الرياضي

الملكي الاسباني يرتب للتخلص من بيل

قال تقرير صحفي إسباني، أمس الثلاثاء، إن ريال مدريد بدأ استعداداته لفترة الانتقالات الصيفية المقبلة، والتي يأتي على رأسها رحيل نجمه الويلزي جاريث بيل.

وبحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن ريال مدريد ليس مستعدًا للاحتفاظ ببيل موسمًا آخر، لكنه يدرك أن رحيله سيكون معقدًا.

واعتقد مسؤولو ريال مدريد أنهم أعطوا بيل فرصًا كافية لإثبات أهميته بالنسبة للفريق، لكنه لم يقدم أي شيء يذكر.

وعقب رحيل كريستيانو رونالدو في صيف 2018 إلى يوفنتوس، كان من المتوقع أن يحمل بيل ريال مدريد على كتفيه ويصبح النجم الأول للفريق، لكن النجم الويلزي خيّب كل التوقعات، حتى أنه جاء خلف البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور من حيث الأهمية بالنسبة للملكي.

وكان بيل قريبًا من الرحيل عن ريال مدريد في الصيف الماضي، لكن الأمر لم يتم.

ورغم قرار المدرب زين الدين زيدان بالاعتماد على بيل ومنحه الفرصة لبعض الوقت هذا الموسم، إلا أنه لم ينجح في استغلالها، حيث سجل هدفين فقط.

ويصر النادي على أنه لا يستطيع دفع راتبا يبلغ نحو 17 مليون يورو للاعب لا يبدأ أساسيًا في المباريات، وبعيد عن حسابات المدير الفني.

علاوة على ذلك، فإنه عقب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، سيشغل بيل مكانًا من خارج الاتحاد في قائمة الريال.

ومع تنافس فينيسيوس جونيور، رودريجو جويس، رينير جيسوس، إيدير ميليتاو، وكوبو، على المراكز الثلاثة المتاحة، سيضطر ريال مدريد إلى محاولة إيجاد مخرج لنجم توتنهام هوتسبر السابق.

لكن المشكلة تكمن في أن بيل يتمسك باستمراره في سانتياجو برنابيو حتى نهاية عقده في صيف 2022.

وأوضح وكيله جوناثان بارنيت، أن موكله يستمتع بالحياة في مدريد ولا يرغب في مغادرة النادي.

ولم يعد ريال مدريد يستبعد السماح لبيل بالمغادرة مجانًا، حيث لا يوجد أي نادٍ أوروبي يرغب في دفع راتبه.

وكان بيل قد وافق في وقتٍ سابق على المغادرة إلى الصين، لأنه كان سيحصل على 25 مليون يورو في الموسم، لكن الدوري الصيني فرض حدًا للمرتبات، وعلى هذا النحو، لا تبدو الدولة الآسيوية وجهة مفضلة في الوقت الحالي.

وبناء عليه قد تكون الوجهة المقبلة لبيل إما دوري المحترفين الأمريكي، أو الدوري الإنجليزي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى