مال وأعمال

«الإمارات العالمية للألمنيوم»: تدوير 140 ألف طن من النفايات الصناعية

أبوظبي ـ وام:

أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أن إعادة تدوير الشركة للنفايات الصناعية زادت بأكثر من الثلث عن العام الماضي لتصل إلى ما يقارب 140,000 طن، رغم انخفاض المعدل الطبيعي للنفايات الصناعية الناجمة عن عملياتها وذلك بمناسبة احتفال الشركة باليوم العالمي لإعادة التدوير.

وتتطلع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم على المدى الطويل للوصول إلى مرحلة انعدام إرسال نفايات ناجمة عن عملياتها إلى المكبات وتركز على الحد من المخلفات الناتجة عن عمليات صهر الألمنيوم، إلى جانب البحث في إمكانيات استخدام النفايات التي لا يمكن تجنبها كمواد خام في صناعات أخرى.

كما تمكنت الشركة من خفض معدل النفايات الناتجة بنسبة 5 %، باستثناء المواد المستخدمة في تبطين خلايا الاختزال في مرحلة صهر الألمنيوم، حيث إن خلايا الاختزال لا تُنتج هذه النفايات إلا عندما تتطلب إعادة التبطين بعد عدة سنوات من التشغيل.

وتعد شركة الإمارات العالمية للألمنيوم من الشركات الرائدة عالمياً في إعادة تدوير المواد المستهلكة في عملية التبطين، والتي تعتبر من أبرز مصادر النفايات في صناعة الألمنيوم ..ففي العام 2019، قامت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بتزويد شركات الإسمنت بأكثر من 46,696 طناً من مخلفات المصاهر لاستخدامها كوقود بديل ومواد خام، بزيادة قدرها 13 % مقارنة بالعام 2018.

كما ورّدت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم نحو 28,000 طن من مخلفات الكربون، والتي تعد من المواد الثانوية الأخرى الأساسية الناجمة عن عمليات صهر الألمنيوم، إلى شركات الإسمنت لاستخدامها كوقود بديل.

وقال سلمان عبدالله، نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الصحة والسلامة والاستدامة والبيئة والجودة وتطوير الأعمال في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم: “يعد اليوم العالمي لإعادة التدوير يوماً مهماً للتركيز على هدفنا المتمثل في الحد من النفايات الناتجة عن عملياتنا الصناعية، والمثابرة في إيجاد طرق لتحويل هذه النفايات إلى منتجات ذات قيمة اقتصادية، وذلك من خلال توسيع شراكتنا مع الصناعات الأخرى ..نعلم أن الطريق مازال طويلاً، لكننا نحرز تقدماً كبيراً نحو تحقيق الاستدامة”.

يشار إلى أن شركة الإمارات العالمية للألمنيوم تعمل على إيجاد استخدامات مجدية اقتصادياً لمخلفات البوكسيت، وهو المنتج الثانوي الناتج عن عمليات تكرير الألومينا ..وعلى الرغم من إجراء العديد من الأبحاث الأكاديمية منذ عقود على الاستخدامات المحتملة لهذه المادة الثانوية، إلا أن معظم مخلفات البوكسيت المنتجة حول العالم يتم تخزينها كنفايات إلى أجل غير مسمى.

وتركز أبحاث الإمارات العالمية للألمنيوم على الاستخدام واسع النطاق لمخلفات البوكسيت في الإمارات العربية المتحدة، وسيمثل نجاح هذه الجهود ثورة حقيقية في مجال صناعة الألمنيوم العالمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى