مال وأعمال

البنك المركزي المصري يسمح بالاشتراك في خدمات الإنترنت البنكي إلكترونيًا

القاهرة ـ (الوحدة):

قرر البنك المركزي المصري، السماح للبنوك بتسجيل اشتراك عملائه الحاليين في خدمة الإنترنت البنكي، عبر الإنترنت، بدلًا من ذهابهم لفروع البنوك. وبحسب كتاب دوري أصدره البنك المركزي أمس السبت فإن التسجيل سيكون إلكترونيًا بعد التحققق من هوية العملاء وذلك اعتبارًا من أمس السبت ولمدة 6 أشهر. ويهدف القرار إلى تنفيذ خطة الدولة للتعامل مع التداعيات المحتملة من فيروس كورونا المستجد، وانطلاقا من دور القطاع المصرفي في تحفيز الوسائل الدفع الإلكترونية.

وحدد المركزي وسائل التحقق من هوية العميل أثناء عملية التسجيل في الخدمة باستخدام طرق التحقق الإلكترونية، المعتاد استخدامها لأي منتج من منتجاته على سبيل المثال المصادقة باستخدام الكود الآمن لبطاقات الدفع أو بيانات المصادفة لخدمة الإنترنت البنكي. وبحسب المركزي في كتاب دوري صادر بتعديلات الدفع باستخدام الوسائل الالكترونية إلى أن العميل يلتزم باستكمال مايلزم للتوافق مع اجراءات البنك للاشتراك في تلك الخدمة خلال ذات الفترة المشار إليها ويتعين على البنك إيقاف الاشتراك في حال عدم إتمام الإجراءات المشار اليها في الفترة المحددة.

وبحسب المركزي يتعين على البنك تحديد الخدمات المصرفية التي يتم إلحاقها للعملاء الذين تم إشراكهم بالخدمة وفقًا للبنود المنصوص عليها وذلك في ضوء تقييمه للمخاطر المرتبطة بتلك الخدمات مع اتباع الضوابط المحددة لها بالقواعد في الكتاب الدوري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى