مال وأعمال

خلال لعام الماضي.. 43 مليار درهم قيمة صادرات المنتج السلعي الإماراتي عبر منافذ أبوظبي

أبوظبي ـ (الوحدة):

وفقاً لمركز الإحصاء بأبوظبي فقد بلغت صادرات المنتج السلعي في الدولة عبر منافذ أبوظبي خلال عام 2019، بقيمة مبيعات إجمالية قاربت 43 مليار درهم، وذلك لحوالي 70 سوقاً دولياً تصدرتها دول مجلس التعاون والسوق الأمريكي وبعض أسواق شرق آسيا .

وأوضح المركز أنه شهد، العام الماضي، نمواً تجاوز 14% بإجمالي صادرات المنتجات المصنعة من البلاستيك واللدائن، إلى جانب مصنعات الحديد والصلب والنحاس، مقارنة بمبيعاتها خلال 2018، لتشكل بمفردها حوالي 42% من إجمالي صادرات المصنعين خلال العام الماضي بقيمة إجمالية 23.4 مليار درهم.

وتفصيلاً، جاءت مجموعة اللدائن بمفردها بقيمة تجاوزت 11.4 مليار درهم، فيما ارتفعت صادرات مجموعة المعادن لتقارب 17 مليار درهم، مقارنة بحوالي 16.1 مليار درهم في 2018، مستندة في ذلك إلى مبيعات منتجات الحديد، التي تجاوزت 7 مليارات درهم، متضمنة أكثر من 3 مليارات درهم للحديد والصلب، وأكثر من 4 مليارات درهم لمنتجات الحديد ثم منتجات النحاس بصادرات قاربت 4.8 مليار درهم، إلى جانب مبيعات الألمونيوم التي قاربت 5 مليارات درهم.

كما بلغت قيمة صادرات المصنعات الكيماوية، وتشمل المنتجات الكيمائية المستحضرات الطبية والأسمدة بجميع أنواعها ما يقارب 3.8 مليار درهم، بينما سجلت صادرات الصناعات الغذائية المحلية، أكثر من 3.7 مليار درهم، كما بلغت قيمة صادرات المراجل والأدوات ومكونات المفاعلات النووية المصنعة 1.5 مليار درهم. وسجلت قيمة صادرات الصناعات الورقية 1.2 مليار درهم، بينما صادرات الزجاج والخزف والحجر، ما يقارب 1.1 مليار درهم، فيما صادرات الآلات والمعدات المتنوعة ما يتجاوز 900 مليون درهم، ثم صادرات المركبات والسفن 760 مليون درهم.

وبلغت صادرات صناعات الملابس والمطاط والجلود والألياف حوالي 466 مليون، حيث سجلت قيمة الأثاث وأجهزة الإنارة والمباني مسبقة الصنع 367 مليون درهم، بينما مصنوعات الخشب أكثر من 360 مليون درهم.

وأظهر المركز نجاح المصنعين المحليين في زيادة مبيعاتهم في كل من السوقين: الصيني، والهندي، بمعدل 16% تقريباً عن عام 2018، فيما وصلت السلع بشكل عام إلى حوالي 47 سوقاً آسيوياً وأفريقيّاً وعربياً، إلى جانب حوالي 23 دولة أوروبية وأمريكية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى