الوحدة الرياضي

يامن الزلفاني يرفض التحايل باسمه في المريخ

رفض التونسي يامن الزلفاني، المدير الفني السابق للمريخ السوداني، ما رشح من أنباء عن أنه ليست لديه مستحقات مالية لدى النادي.

وقال الزلفاني، أمس الأول السبت، خلال مقطع فيديو: “بخصوص ما يدور حول أنني استلمت مستحقاتي كاملة من المريخ، أقول إنني تنازلت عن مستحقاتي”.

وواصل: “لدي مكاتبات ومراسلات عبر البريد الإلكتروني، مع المدير التنفيذي لنادي المريخ، وكل الوثائق في هذا الجانب موجودة عندي”.

وأردف: “لقد تنازلت عن راتبين، هما مايو/أيار 2019، ويونيو/حزيران 2018، وذلك لأن المريخ كان يمر بفترة مالية صعبة، إلى جانب رد جميل للنادي”.

واستدرك مدرب شبيبة القبائل الجزائري: “لكن ما سمعته أن رئيس المريخ الحالي آدم سوداكال، يفك مديونية 36 ألف دولار، عبارة عن مقدم عقد للزلفاني، فإنني أؤكد وأقسم أنني لم أستلم منه مقدم عقد، لا بالجنيه ولا بالدولار”.

واستطرد: “وقعت على وثيقة مقدم العقد هذا، أمام المدير التنفيذي وقتها الكابتن منتصر الزاكي، وقد وقعت له واستلم مني تلك الوثيقة، لكنه لم يسلمني أي مبلغ مالي”.

وواصل: “ما يحز في نفسي، أن ذلك المبلغ لو عاد لنادي المريخ، لما اضطررت إلى الحديث في مقطع فيديو لإيضاح الحقيقة.. لكن استغلال يامن الزلفاني في مقدم عقد لم يتسلمه أصلا، وتسجيله كمديونية على المريخ، فذلك يعني عملية تحايل باسمي”.

وأكد أنه لن يسمح بأن يُستغل مبلغ مقدم العقد، الذي لم يستلمه، في وضع مديونية على المريخ، مشيدا بالنادي السوداني، لأنه منحه “قفزة فنية كبيرة في حياته كمدرب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى