مال وأعمال

موانئ دبي تعلن إنضمام “ديلي فودز – البيرو” إلى مركز احتضان الأعمال لشركات أمريكا اللاتينية

دبي / وام/ أعلنت موانئ دبي العالمية / إقليم الإمارات – الممكن الرائد للتجارة والخدمات اللوجستية – عن انضمام مجموعة “ديلي فودز – البيرو” إلى مركز احتضان الأعمال لشركات أمريكا اللاتينية والذي يقع في مبنى “جافزا ون” وهو المجمع التجاري المتميز في قلب المنطقة الحرة لجبل علي /جافزا/.

وكان قد تم توقيع اتفاقية الانضمام خلال معرض الخليج للأغذية “جلفود 2020” – الذي عقد مؤخرا في دبي – حيث تعتبر مجموعة “ديلي فودز” أول شركة تنضم إلى مركز احتضان الأعمال لشركات أمريكا اللاتينية ما يعد خطوة رائدة من قبل المستثمرين الدوليين من قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة نحو استكشاف الأسواق الإقليمية والاستفادة من مزايا تأسيس أعمالهم في جافزا.

وقد عززت موانئ دبي العالمية وجودها في قارة أمريكا الجنوبية من خلال التوسع في أعمالها في جمهورية البيرو لتتحول من محطة لمناولة الحاويات في ميناء كاياو إلى مركز متكامل للعمليات البحرية واللوجستية التي تلبي احتياجات العملاء في كامل سلسلة التوريد.

ويماثل ميناء كاياو في البيرو ميناء جبل علي في دبي والذي تديره موانئ دبي العالمية باستخدام أحدث أنظمة التكنولوجيا من حيث التكلفة والكفاءة الإنتاجية والسرعة في إنجاز عمليات الشحن عبر الأقاليم ليصبح بوابة رئيسة للواردات والصادرات في جمهورية البيرو.

وقال محمد المعلم المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية / إقليم الإمارات إن التعاون بين موانئ دبي العالمية وجمهورية البيرو يعتمد على رؤية استراتيجية مشتركة ترتكز على تعزيز التواصل والتكامل اللوجستي وفتح الأسواق الدولية أمام الشركات.

وأضاف : كما هو الحال مع جميع شركائها من أمريكا اللاتينية مثل مجموعة “ديلي فودز” فإن اختيار جافزا بسيط وواضح ويهدف إلى تحقيق موقع واحد أسواق متعددة، وقد أسهمت رؤيتها الاستراتيجية في تسهيل ممارسة الأعمال لعملائها انطلاقاً من جافزا وتمكين تجارة عالمية أكثر ذكاءً، ولا شك أن تجربتها هذه خير مثال على ما تقوم به جافزا في مرافقها الأخرى الرائدة في دبي.

ويطبق مركز احتضان الأعمال لشركات أمريكا اللاتينية أفضل المعايير لمساعدة العملاء على تأسيس شركاتهم في جافزا والانطلاق بتجارتهم عبر الإقليم .. كما يمتاز بموقعه الاستراتيجي الفريد في مبنى “جافزا ون” الذي يوفر أحدث التسهيلات التجارية المتطورة لتمكين الشركات من تحقيق أعلى العوائد على الاستثمارات والاستفادة من مزايا تخفيف أعباء الضرائب وتقليل العوائق اللوجستية.

وقال ألفارو سيلفا سانتيستيبان مدير مكتب البيرو للتجارة والسياحة والاستثمار في دولة الإمارات إن هذه الخطوة الاستراتيجية تعتبر علامة مميزة أخرى في علاقتهم الطويلة مع موانئ دبي العالمية / إقليم الإمارات ..معربا عن أمله من خلال هذه الخطوة إلى الاستفادة من جميع مزايا مركز احتضان الأعمال لشركات أمريكا اللاتينية خاصة إذا أخذ بعين الاعتبار حجم صادراتهم إلى دولة الإمارات عام 2019 والذي لامس حاجز المليار دولار أمريكي.

وأصبحت “موانئ دبي العالمية” لاعباً رئيساً في قطاع التجارة في الأمريكيتين من خلال دورها المحوري في تمكين التجارة العالمية في الوقت الذي تتطلع فيه الشركة لاستراتيجية أوسع نطاقاً تساعد على توسيع العمليات في كامل سلسلة التوريد.

وتمتلك “موانئ دبي العالمية” شبكة من المحطات في كل من البيرو والأرجنتين والإكوادور وتشيلي والبرازيل وجمهورية الدومينيكان وسورينام وكندا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى