الوحدة الرياضي

 الشباب السعودي يدخل التاريخ بعد “أم المعارك”

الكرة في زمن الكوارث..

شهدت منافسات الدوري السعودي على مدار تاريخه، توقفات عديدة سابقة بسبب حروب وأمور أخرى، آخرها فيروس كورونا الذي أوقف الحياة الرياضة على مستوى العالم.

وأعلنت وزارة الرياضة السعودية، في منتصف مارس/ أذار الجاري تعليق النشاط الرياضي حتى إشعار آخر، ضمن الإجراءات الاحترازية للتصدي والحد من انتشار فيروس كورونا.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتوقف فيها الدوري السعودي بسبب حدث طارئ، بل هي الثامنة ومن بينها حرب الخليج الثانية أو ما عرفت باسم ( أم المعارك أو حرب تحرير الكويت أو عاصفة الصفراء).

واندلعت تلك الحرب في منطقة الخليج العربي بهدف تحرير الكويت من الغزو العراقي (1990 ـ 1991)، وأدى ذلك لتوقف الدوري السعودي وتحديدا في يناير/ كانون الثاني.

وكانت الأندية قد خاضت 7 سبع جولات من عمر الدوري الممتاز، إذ بدأ في 26 أكتوبر/ تشرين الأول 1990، قبل أن يتوقف في 14 يناير/ كانون الثاني 1991.

وتم استئناف الدوري السعودي في الأيام الأخيرة من أبريل/ نيسان لنفس العام، بعد توقف الحرب ونهاية شهر رمضان.

وتوج فريق الشباب بلقب الدوري على حساب النصر بهدف نظيف بالنهائي الذي أقيم بملعب الأمير عبدالله الفيصل بجدة (17 يوليو/ تموز 1991)، كأول ألقاب الليوث بتلك البطولة.

وحصد فهد المهلل لقب الهداف برصيد 20 هدفا، وهبط للدرجة الأولى ناديي النجمة والعربي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى