أخبار الوطن

بتوجيهات حمدان بن زايد .. ” الهلال الأحمر ” يطلق عددا من المبادرات للتصدي لفيروس كورونا

وام / بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تطلق الهيئة عددا من المبادرات لدعم ” صندوق الإمارات وطن الإنسانية ” الذي أعلن عن إنشائه مؤخرا بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث والجمعيات والمنظمات الإنسانية في الدولة للتصدي لفيروس كورونا المستجد.

وأكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام للهلال الأحمر أن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان تأتي في إطار جهود الدولة للحد من انتشار كورونا و تعزيز التدابير الاحترازية و الوقائية من الفيروس مشيرا إلى أن سموه يتابع باهتمام كبير الجهود المبذولة على مستوى الدولة للحد من تداعيات فيروس كرورنا.

و أكد الفلاحي حرص سموه على بذل المزيد من العمل في هذا الصدد واستقطاب دعم المانحين والمتبرعين وتوظيف مساهماتهم من أجل حماية المجتمع من الفيروس وتداعياته الصحية.

و قال إن سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان يولي اهتماما كبيرا لتوحيد جهود المنظمات الانسانية والجهات المختصة في الدولة للتصدي لفيروس كورونا وحماية المجتمع من تداعياته الصحية والاقتصادية والاجتماعية والانسانية.. مشيرا إلى أن مبادرات الهيئة في هذا الصدد تتضمن مجالات حيوية كالصحة والتعليم والغذاء والدعم اللوجستي وذلك بالتنسيق مع وزارات الصحة ووقاية المجتمع والتربية و التعليم إلى جانب الأمن الغذائي.

و أضاف : ” تتضمن مبادرات الهيئة في المجال الصحي توفير الطرود الصحية والمساهمة في برنامج التعقيم بالتعاون مع وزارة الصحة وفي مجال التعليم تستهدف مبادرة الهيئة دعم برنامج التعليم عن بعد بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم من خلال توفير أجهزة الحاسوب والمعينات الدراسية التكنولوجية والاستفادة من خبرات متطوعي الهيئة في إعطاء دروس إضافية للطلاب عبر منصة الوزارة”.

و في مجال الغذاء أشار الفلاحي إلى أن الهيئة ستعمل على توفير الطرود الغذائية و المياه و إيصالها إلى المستهدفين في مناطق تواجدهم.. على أن يساهم متطوعو الهيئة في تعقيم أجهزة الصراف الآلي ومنافذ بيع المواد الغذائية .. موضحا أن هذه المبادرات تستهدف شرائح مهمة في المجتمع مثل كبار المواطنين وأصحاب الهمم والأيتام وأسر السجناء والأسر المتعففة.

يذكر أنه تم مؤخرا الإعلان عن صندوق الإمارات وطن الإنسانية في الدولة للتصدي لفيروس كورونا المستجد ” كوفيد 19 ” وذلك بالتنسيق بين الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي والجمعيات والمنظمات الإنسانية في الدولة.

و يستقبل الصندوق مساهمات الأفراد والمؤسسات المادية والعينية إضافة إلى المساهمات الأخرى المتمثلة في المباني والمرافق الحيوية والسيارات ووسائل الدعم اللوجستي عبر مراكز الهلال الاحمر على مستوى الدولة والجمعيات الخيرية الأخرى.. و تم وضع آلية لإدارة وتنظيم وإدامة المساهمات ” العينية والمادية ” بهدف توحيد الجهود الوطنية للتصدي لفيروس كورونا.

يأتي إنشاء الصندوق تعزيزا لجهود الدولة في الحد من تداعيات الفيروس الصحية والإنسانية والاقتصادية والاجتماعية وتجسيد مضامين التلاحم المجتمعي الذي يسود مجتمع الإمارات الذي يشد بعضه بعضا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى