page contents
مرئيات

خدمة الاستشارات والرعاية النفسية لفيروس كورونا على الإنترنت

دبي-الوحدة
أدّى ارتفاع عدد الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا إلى إثارة التوتّر والقلق بين الكثيرين. لذا، وفي محاولة منّا لمساعدة أولئك الذين يكافحون الاكتئاب والذعر وغيرها من المشكلات، ارتبطت مجموعة “في بي إس للرعاية الصحية” VPS Healthcare بمجموعة “كادابام” Cadabam، وهي مركز شهير لإعادة التأهيل النفسي والاجتماعي في الهند، وذلك بهدف تقديم دعم الصحة النفسية عبر الإنترنت للجميع في الإمارات العربية المتحدة. من خلال إطلاق خدمة “حوارات الذهن من في بي إس كادابام” VPS Cadabams Mindtalk عبر الإنترنت.
إن فرض تدابير أكثر صرامة مثل البقاء في المنزل، والحفاظ على مسافة جسدية بين الناس، والحجر الصحي، وقيود السفر، وغير ذلك، دفع بالكثيرين إلى الوقوع تحت وطأة الاكتئاب. علاوة على حالات الذعر التي تصيب البعض حين تظهر لديهم أي أعراض مثل الأنفلونزا الخفيفة أو السعال، خوفاً من الإصابة بالفيروس.
وقد أفادت منظّمة الصحّة العالمية بدورها أن الوباء قد يكون مرهقاً للناس عموماً ويجب ضمان دعم الصحة العقلية. وورد في بيان صادر عن المركز الأميركي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها: “يمكن أن يسيطر الخوف والقلق من مرض ما على البالغين والأطفال وأن يسبّب مشاعر قوية لديهم. وهنا فإن التأقلم مع التوتر سيجعلك أقوى، أنت والأشخاص الذين تهتمّ لأمرهم، ومجتمعك بأسره “.
سوف تلبّي خدمة دعم الصحة العقلية عبر الإنترنت التي أطلقتها “مجموعة في بي إس للرعاية الصحية” VPS Healthcare احتياجات هؤلاء الأشخاص وتساعدهم على التعامل مع القلق ونوبات الهلع والذعر والاكتئاب خلال هذه المحنة بمساعدة أخصائيي النفس. وسيستفيد نظام الدعم عبر الإنترنت على مدار اليوم وطيلة ايام الأسبوع من خدمات فريق متخصص من أخصائيي النفس الذين سيساعدون كلّ شخص من خلال مكالمات الفيديو. حيث يمكن لأخصائيي النفس ذوي الخبرة الواسعة أن يتعاملوا مع أي حالات تتعلّق بعلاج الإدمان، وعلم النفس للأطفال والمراهقين، والطبّ النفسي للمسنّين والبالغين. كما يمكن الاستفادة من الخدمات عن طريق التواصل على الرقم المجاني 8005546 لتحديد موعد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى