الوحدة الرياضي

انقسام حول مصير دوري المحترفين

يشهد الشارع الكروي الإماراتي، حالة من الانقسام، حول فكرة صدور قرار بإلغاء دوري الخليج العربي للمحترفين هذا الموسم، والذي توقف رسميًا بعد نهاية الجولة الـ 19 بسبب تفشي فيروس كورونا.

شباب الأهلي المتصدر برصيد 43 نقطة، يرغب في استكمال الدوري أو تتويجه حال إلغاء المسابقة، باعتبار أن الفارق بينه وبين العين صاحب المركز الثاني، 6 نقاط، وهو الأمر الذي صرح به لاعبه محمد جابر.

وأيد تصريحات جابر، إداري فريق شباب الأهلي الأول، خالد الكعبي، والذي أكد أنه حال إلغاء الدوري، فمن المنطقي تتويج شباب الأهلي باللقب، لأنه المتصدر للترتيب منذ عدة أشهر.

في المقابل، ألمح العين والجزيرة صاحبا المركزين الثاني والثالث في الترتيب برصيد 37 و36 نقطة، إلى رغبتهم بإلغاء الدوري بدون إعلان عن البطل، أو استكمال المسابقة.

وهو الأمر الذي أكده حسين سهيل مدير فريق الجزيرة بقوله “ليس من المنطقي تتويج شباب الأهلي باللقب، لأن هناك 3 أندية تتنافس على اللقب، والفارق بين المتصدر وملاحقيه ليس بكبير مثل الدوري الإنجليزي”.

وهناك أندية طالبت بإلغاء المسابقة، وبالطبع ضمت الأندية المتصارعة على النجاة من الهبوط حتا والفجيرة وخورفكان وعجمان، وانضم إليهم الظفرة والوحدة والوصل والنصر، والتزم الشارقة واتحاد كلباء بالصمت.

تجدر الإشارة إلى أن مجلس إدارة اتحاد الكرة في اجتماعه الأخير، تشكيل فريق عمل لبحث مصير دوري المحترفين هذا الموسم، وحدد منتصف الشهر الجاري، للإعلان بشكل نهائي عن القرار إما بالإلغاء أو الاستكمال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى