أخبار رئيسية

شفاء 23 حالة و تسجيل 277 حالة إصابة جديدة من جنسيات مختلفة بفيروس كورونا المستجد

خلال الإحاطة الإعلامية الدورية لحكومة الإمارات حول مستجدات كوفيد19.

– 2076 إجمالي عدد الحالات التي تم تشخيصها بكورونا حتى الآن في الإمارات.

– شفاء 23 حالة جديدة و تعافيها التام من أعراض المرض ليصل الإجمالي إلى 167 حالة في الدولة.

– 11 حالات وفاة مسجلة في الدولة .. و تسجيل حالة جديدة لمصاب من الجنسية الآسيوية.

– حكومة الإمارات تتابع مع القطاع الخاص رفع كفاءة التسوق الالكتروني وقدراته.

– احتفالية حق الليلة مناسبة اجتماعية و موروث شعبي لكن الظروف لا تسمح بإحياء تقاليدها حالياً.

أبوظبي-وام / عقدت حكومة الإمارات اليوم ” الإثنين ” الإحاطة الإعلامية الدورية في إمارة أبوظبي للوقوف على آخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في الدولة وتحدثت فيها الدكتورة فريدة الحوسني المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في دولة الإمارات، عن مستجدات الإجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية من الفيروس.

277 حالة إصابة جديدة.

و أعلنت الدكتورة فريدة الحوسني خلال الإحاطة عن تسجيل و رصد 277 حالة إصابة جديدة كورونا المستجد /كوفيد-19/، تم التعرف عليها من خلال فحص المخالطين لإصابات أعلن عنها مسبقاً، ومع تسجيل الحالات الجديدة وصل إجمالي عدد الحالات التي تم تشخيصها 2076 حالة في دولة الإمارات.

و أوضحت الدكتورة فريدة أن الحالات المسجلة تعود لجنسيات مختلفة وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة وأشارت إلى أن زيادة عدد الإصابات تعود إلى عدم التزام المصابين بالإجراءات الوقائية والاحترازية والتباعد الجسدي وإجراءات الحجر الصحي، بالإضافة إلى حالات مرتبطة بالسفر إلى الخارج.

من ناحية آخرى قالت الدكتورة فريدة :” يؤسفنا الإعلان عن حالة وفاة لمصاب من الجنسية الآسيوية، ومع حالة الوفاة وصل إجمالي حالات الوفاة في الدولة إلى 11 حالة ” .. وتوجهت بخالص التعازي والمواساة لذوي المتوفي وأسرته، وأكدت حرص حكومة الإمارات على التواصل معهم، وتقديم الدعم اللازم لهم في هذه الفترة ، وتسهيل تنفيذ أي إجراءات لدعمهم.

23 حالة شفاء جديدة .

وأعلنت الدكتورة فريدة الحوسني شفاء 23 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19 وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى و وصل مجموع حالات الشفاء إلى 167 حالة مسجلة حتى الآن.

و أوضحت الدكتورة فريدة أن نظامنا الصحي بقوة تقصيه ومتابعته المستمرة على نطاق واسع مكن الجهات الصحية من رصد الحالات الجديدة و قالت إن هذا الرصد و التقصي و الذي وصلنا معه إلى إجمالي عدد الحالات له جانب مهم يتمثل في أن دولة الامارات بكل طواقمها الطبية قادرة على اكتشاف الفيروس وأماكن تواجده بأسرع وقت .

وأكدت أن دولة الإمارات لا تنظر إلى زيادة الحالات بمنظور سلبي بل على العكس .. فقيامنا بتكثيف إجراءات الفحص وتوسيع نطاقه على جميع المواطنين والمقيمين، يعزز من نجاحنا في احتواء كل الاصابات والحد من انتشار الفيروس بشكل أكبر و بالتالي القضاء عليه.

متابعة القطاع الخاص لرفع كفاءة التسوق الالكتروني.

و قالت المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في الدولة إن حكومة الإمارات حريصة في مثل هذه الظروف على المتابعة وعن قرب لاحتياجات كافة المواطنين والمقيمين والزائرين، من خلال توفير احتياجاتهم الأساسية ومتطلبات شؤون حياتهم والتي تعتبر أولوية.

وأضافت أن الحكومة على علم بأن هناك ضغوطا على عمليات الشراء الإلكترونية وتوصيلها في الوقت المناسب خاصة بعد تقليل الخروج والبقاء في المنزل، وطمأنت الجمهور بأن هذا الموضوع أولوية في هذا الوقت وتعمل حكومة الإمارات عن قرب مع القطاع الخاص و منافذ البيع لتسهيل عمليات الشراء الإلكترونية ورفع قدراتها، والتغلب على التحديات، فيما أشارت إلى أنه يجري العمل مع القطاع الخاص على ذلك وسيتم اتخاذ اللازم خلال الساعات القادمة.

و لفتت خلال رسالتها إلى الاحتفال بمناسبة “حق الليلة” وقالت إنها مناسبة اجتماعية وعادة من عادات مجتمعنا يحتفل فيها الصغار و الكبار لكن اليوم و في ظل هذه الظروف يتوجب علينا الحرص على أن نعيد النظر فيها”.

وأضافت الحوسني :” لصحة الجميع يجب أن نبتعد عن عادات الاحتفال وتجمع العائلات، وخروج الأطفال لمنازل الجيران أو الشوارع وأن نمتنع عن توزيع ومشاركة الحلويات والتوزيعات وغيرها بين الناس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى