مال وأعمال

«تقنية الوطني الاتحادي» تناقش تقريرها بشأن الخدمات المقدمة من شركات الاتصالات

أبوظبي ـ (الوحدة):

ناقشت لجنة شؤون التقنية والطاقة والثروة المعدنية بالمجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماعها الذي عقدته بمقر الأمانة العامة بدبي عن بعد عبر تقنية “الفيديو كونفرانس” برئاسة سعادة عائشة راشد ليتيم رئيسة اللجنة، تقريرها بشأن موضوع ” الخدمات المقدمة من شركات الاتصالات”.

حضر الاجتماع أعضاء اللجنة سعادة كل من: محمد عيسى الكشف مقرر اللجنة، ويوسف عبدالله البطران، والدكتورة نضال محمد الطنيجي، وعفراء بخيت بن هندي العليلي، ومريم ماجد بن ثنيه، وصابرين حسن اليماحي.

وقالت عائشة راشد ليتيم إن اللجنة أعادت صياغة تقريرها بشأن موضوع “الخدمات المقدمة من شركات الاتصالات”، وارتأت إضافة العديد من التوصيات التي تتماشى مع الوضع الراهن في ظل الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمواجهة انتشار فيروس “كورونا”.

وأضافت أن اللجنة وجهت الباحثين في الأمانة العامة للمجلس بإعداد تقرير بأهم المبادرات المطروحة من قبل شركات الاتصالات، وإعادة صياغة بطاقات التعليق والأسئلة الموجهة للحكومة خاصة حول أهم المبادرات التي اتخذتها شركات الاتصالات في الدولة لتسهيل الخدمات وأهم التحديات التي تواجه القطاع في ظل الظروف الحالية.

ولفتت إلى أنه في ظل الإجراءات الاحترازية الحالي طرأ العديد من التحديات أمام شركات الاتصالات وأيضا أمام الجمهور لا بد من رصدها وتضمينها في تقرير اللجنة وتوصياتها بشأن الموضوع.

وناقشت اللجنة موضوع “الخدمات المقدمة من شركات الاتصالات”، ضمن المحاور التالية : التوطين في شركات الاتصالات، وجودة الخدمات المقدمة للجمهور، وأسعار الخدمات والأرباح والخسائر، والمسؤولية المجتمعية، وتنمية صناعة الاتصالات ونظم المعلومات في الدولة.

وعقدت اللجنة ضمن خطتها لمناقشة الموضوع حلقتين نقاشيتين في إمارتي عجمان وأبوظبي، ومناقشة الملاحظات والمقترحات التي طرحها الحضور في الحلقات النقاشية من الموظفين العاملين في الجهات الحكومية والقطاع الخاص وكبار المواطنين وأصحاب الهمم والطلبة والأكاديميين والمتخصصين والإعلاميين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى