مال وأعمال

4 مليارات درهم صادرات الصناعة المحلية عبر أبوظبي خلال يناير

أبوظبي ـ (الوحدة):

بلغت صادرات المنتج المحلي عبر منافذ أبوظبي نحو 4 مليارات درهم خلال شهر يناير الماضي لتمثل 25% من إجمالي التجارة الدولية المارة عبرها خلال نفس الشهر، فيما أوضح مصنعون محليون وجود نمو في المبيعات الخارجية للعديد من المنتجات الإماراتية، ولا سيما الاستراتيجية مع ارتفاع الطلب من أسواق معتادة وانسياب المصنعين بتعاقداتهم إلى بعض الأسواق الإقليمية الجديدة.

وأوضح مركز الإحصاء في أبوظبي أن المصنعين المحليين نجحوا مع بداية 2020 في تعزيز سلعهم إلى أسواق صناعية وتجارية نشطة منها السوق الصيني بنمو في الصادرات بلغ 150% مقابل يناير 2019، وحوالي 77% إلى سنغافورة، و11 % نمو في السلع المصنعة إلى السوق الأمريكي.

وحافظت اللدائن على تصدرها كأكثر السلع المنتجة اماراتيا تصديرا بنمو حوالي 40% وبقيمة تجاوزت 1.4 مليار درهم فيما وصلت صادرات مجموعة المعادن مجتمعة 1.5 مليار درهم ضمت مصنعات الألومنيوم حوالي 553 مليون درهم، ثم منتجات النحاس بصادرات 360 مليون درهم، ومنتجات الحديد والصلب والتي نمت بحوالي 50% لتتجاوز 304 مليون درهم ثم مصنعات الحديد بقيمة 236 مليون درهم.

كما شهدت عدد من السلع معدلات نمو مختلفة على الرغم من حجم صادرتها المنخفض مقارنة بالسلع الاستراتيجية الأخرى منها سلع صناعة الورق بأكثر من 69% والمنتجات الصيدلانية بحوالي 60% ومصنعات العطور بحوالي 25%.

من جانبه، أفاد رجل الأعمال الصناعي حمد الهاجري بوجود طلب خارجي على المنتجات الورقية، سواء المصنعة بالكامل أو الخامات الأولية التي يتم تشكيلها في السوق المحلي مع التوسع إلى أسواق عربية وآسيوية جديدة خلال 2020، متوقعاً مواصلة النمو خلال النصف الأول من العام مقابل الحاجة الحالية لتلك المنتجات.

فيما قال الصناعي عمران الحلامي إن الصناعات المحلية، ولا سيما الاستراتيجية ما زالت تحافظ على انتشارها والطلب المتزايد عليها وفي مقدمتها صناعات أبوظبي الاستراتيجية كالبلاستيك والألمنيوم والحديد مقابل توجه صناعات أخرى لتعزيز حصتها المحلية على حساب عقود التصدير لزيادة الطلب المحلي عليها بشكل واضح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى