الوحدة الرياضي

سالم مبارك الظاهري … إنجازات من ذهب لـ”جوجيتسو الإمارات”

نجح سالم مبارك سالم مبارك زايد الظاهري لاعب منتخبنا الوطني للجوجيتسو نجم نادي الوحدة بفئة الكبار بوزن 77 كيلوجراما في تسطير الإنجازات خلال موسم 2019 – 2020 وذلك بفضل دأبه ومثابرته ودعم زملائه.
وساهم دعم الفريق وتكريس الوقت والجهد في التدريب في مساعدة سالم الظاهري على تحقيق الإنجازات خلال الموسم وحصد الميداليات الذهبية في منافسات جراند سلام في أبوظبي ولندن واليابان وذهبية أخرى في بطولة العالم للجوجيتسو التي استضافتها العاصمة أبوظبي في نوفمبر الماضي.
وعلى مستوى البطولات المحلية لم تكن إنجازاته أقل تميزا بعدما حصد ذهبية بطولة العين الدولية لمحترفي الجوجيتسو وقدم أداء مميزا في منافسات بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة ليحقق لناديه المركز الثاني في فئة فوق 18 عاماً.
وأكد سالم الظاهري أن فوزه في البطولات الدولية والمحلية الموسم الماضي منحه الإصرار والتصميم على دخول منافسات بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو 2020 بأعلى مستويات الاحترافية واللياقة.
ورغم الظروف الحالية لم يتوقف نجم المنتخب الوطني عن التدريب ولم تمثل هذه الفترة عائقا بالنسبة له بل عدها فرصة لتكثيف التدريب ومتابعة التمرين لدخول بساط منافسات البطولة باستراتيجيات جديدة وحركات مبتكرة يعمل على التدرب عليها في منزله.
وحول دور رياضة الجوجيتسو في حياته أوضح سالم مبارك الظاهري أنها ساعدته في الكثير من جوانب حياته إذ علمته احترام الآخرين وخصمه على بساط النزال وعززت طريقة تعامله مع أصدقائه وأفراد أسرته وجعلت منه شخصاً متميزاً.
وأكد أنه يشعر بفخر كبير في كل مرة يدخل فيها مدرسته بعدما وضعت صورة تجمعه مع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة خلال تكريمه بمناسبة إنجازاته في رياضة الجوجيتسو.
وأشار إلى أن الجوجيتسو حولته لقدوة بالنسبة للكثيرين من أصدقائه في المدرسة الذين تحمسوا للرياضة وبدأوا ممارستها بعد رؤية الإنجازات المهمة التي حققها ولم يقتصر هذا الدور على المدرسة بل امتد إلى منزله حيث شجعت إنجازاته شقيقيه الأصغر منه على دخول مضمار الجوجيتسو والتدرب أملا بالوصول لما حققه.
ويدرك ” سالم ” أن تحقيق حلمه في الوصول إلى الحزام الأسود والظفر بالبطولات العالمية لن يتم دون مواصلة التدريب بشكل منتظم كما يؤمن بأن مسيرته الأكاديمية لا تقل أهمية عن مسيرته الرياضية ومع وصوله المرحلة الأخيرة من التعليم الثانوي يلتزم ببرنامج متوازن بين التدريب والدراسة.
وأشار إلى أنه يخصص في أيام الدوام المدرسي الفترة الممتدة بين انتهاء المدرسة وبداية التدريب لمراجعة دروسه اليومية الأمر الذي يمنحه راحة البال عند التوجه للتدريب وبعد انتهاء التدريب يخصص سالم فترة مسائية للدراسة والتحضير لليوم الدراسي التالي وفي ظل الظروف الحالية يحرص على متابعة ذات البرنامج حيث ينهي الدراسة عن بعد ليقضي جلسة من التدريب ويعود بعدها لغرفة الدراسة قبل أن يتوجه مرة أخرى لغرفة التدريب التي جهزها في منزله.
وأكد سالم مبارك الظاهري أن البقاء في المنزل ليس بالأمر الصعب ولا بالتجربة المملة بل على العكس هي الفرصة المثالية لقضاء الوقت مع العائلة فيما يتواجد معه شقيقاه أثناء التدريب الذي ينفذه.
ويثق سالم في قدرته وقدرة زملائه من لاعبي المنتخب الوطني للجوجيتسو على متابعة الإنجازات في المستقبل حيث يواظب على حضور الجلسات التدريبية التي ينظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو تحت إشراف المدرب رامون ليموس.
وأشاد بمبادرة الاتحاد تكثيف الجلسات لتكون على مدى ثلاثة أيام أسبوعيا نظرا لدورها المهم في تطوير مستوى اللاعبين وتزويدهم بالتعليمات والتوجيهات الملائمة خلال هذه الفترة.

أبوظبي / وام /

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى