مرئيات

مستشفى «برجيل» يجري بنجاح عملية جراحية لحالة معقّدة في الظهر

أكد مستشفى برجيل، المرفق الصحي الأول في أبوظبي، مجدداً مكانته المتميزة بين أكثر المستشفيات تطوراً في العالم. فالبروفسور عمرو الشواربي، استشاري جراحة الأعصاب والمدير الطبي لعلوم الأعصاب في مؤسسة VPS  للرعاية الصحية، نجح مع فريقه الطبي في إجراء عمليةٍ جراحية نادرة ومعقّدة في الظهر، تُجرى للمرة الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة.

المريضة “آ ل” قصدت البروفسور عمرو، وهي تشكو من آلامٍ  مزمنة في  أسفل الظهر. وكانت قد خضعت لجراحةٍ ثنائية لاستبدال الركبتين، لكنها لم تستجب للعلاج الطبي التقليدي، بل كانت آلامها تزداد حدّةً، مما منعها من أن تمارس حياتها بالصورة الطبيعية.

أدرك البروفسور عمرو أن الإجراءات العلاجية التقليدية لن تساعد المريضة في الشفاء، وأنه يحتاج مع فريقه الطبي إلى اعتماد حلولٍ مبتكرة.

يستلزم الإجراء الجراحي التقليدي تمرير الأدوات الجراحية عبر ظهر المريض، وهو ما لم يكن ممكناً في هذه الحالة، لذلك أجرى البروفسور عمرو عمليةً جراحية بالغة الدقة، عبر اختراقٍ جانبي لجسم المريضة. هذا النوع من الإجراءات الجراحية ليس غير عادي فحسب، بل هو نادرٌ جداً أيضاً، وذلك بسبب الطبيعة المعقّدة لإجرائه، والتي تستدعي أن يكون الجرّاح دقيقاً جداً في تنفيذه، وحذراً جداً، لأن نقطة اختراق الجسم غير عادية.

بمجرد إزالة الأدوات المستخدمة في الجراحة، وتعديل التروية العظمية ووضعية الانحناء في الظهر، لم يترك البروفسور عمرو سوى جرحٍ جانبي خلفي بسيط جداً.

أبوظبي-الوحدة:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى