page contents
مال وأعمال

«دبي للسياحة» تتبنى إجراءات وقائية صارمة لاستخدام شواطئ الفنادق

دبي ـ (الوحدة):

وجهت دبي للسياحة فنادق الإمارة، التي تستعد لاستقبال الضيوف مجدداً، بتبني إجراءات وقائية صارمة تتماشى مع أعلى المعايير العالمية، لترسيخ مكانة دبي بوصفها واحدة من أكثر الوجهات أماناً وسلامةً في المنطقة.

وتشمل القيود التي تم تخفيفها أخيراً، إعادة افتتاح شواطئ الفنادق، وكذلك إعادة ممارسة أنشطة الرياضات المائية، علاوة على الإجراءات الجديدة الخاصة بضمان سلامة ضيوف المنشآت الفندقية والموظفين، إذ ينبغي على رواد تلك الشواطئ:

ـ الالتزام بالتباعد الجسدي بمقدار مترين بين الأشخاص

ـ الالتزام بالتباعد الجسدي بمقدار أربعة أمتار بين كل مجموعة وأسرّة التشمُّس

ـ على الضيوف إحضار أغراضهم الخاصة من مناشف وبطانيات. الخ،

ـ ارتداء الكمامات إلزامي لجميع الضيوف بما في ذلك الأطفال

ـ تعقيم سترات النجاة بعد كل استخدام

ـ تعقيم مكثف للمساحة المشتركة الكاملة على الشواطئ بما في ذلك المراحيض ومناطق الاستحمام وأكشاك الطعام وأي مناطق أخرى قابلة للتطبيق بعد ساعات العمل.  ـ يُسمح للنزلاء فقط بالتواجد على الشواطئ مع بقاء بقية المرافق الأخرى في الفندق مغلقة منعاً لانتقال العدوى

ـ الالتزام بعمليات التعقيم والتنظيف المستمرين لإعادة الافتتاح بشكل تدريجي

وستكون هذه الإجراءات سارية حتى إشعار آخر، كما سيقوم مفتشو «دبي للسياحة» بالمتابعة والتفتيش الدوري على هذه المنشآت لضمان امتثالها وتطبيقها لإرشادات السلامة.

وقال خالد بن طوق، المدير التنفيذي للأنشطة السياحية وقطاع التصنيف في «دبي للسياحة» «تتخذ دبي بتوجيهات قيادتها الرشيدة خطوات فعّالة لتعزيز الثقة لدى أفراد المجتمع، وكذلك تشجيع الناس على العودة تدريجياً إلى حياتهم اليومية ضمن بيئة آمنة. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى