أخبار عربية ودولية

كوريا الشمالية تعتزم إغلاق خط ساخن مع الجارة الجنوبية بسبب منشورات

أعلنت كوريا الشمالية أنها بصدد إغلاق خط هاتفي ساخن مع كوريا الجنوبية، بسبب حملة منشورات من جانب منشقين عن الدولة المعزولة.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الرسمية في كوريا الشمالية أن “خط الاتصال بين السلطات في الشمال والجنوب والذي تم الحفاظ عليه من خلال مكتب الاتصال المشترك بين الشمال والجنوب” سيتم إغلاقه اعتبارا من  الساعة 12 ظهرا بالتوقيت يوم الثلاثاء .

وبعد هذا الإعلان، امتنعت كوريا الشمالية عن الرد على المكالمات لأول مرة منذ إطلاق الخط الساخن، بحسب ما نقلته وكالة يونهاب للأنباء عن مسؤول بوزارة الدفاع الكورية الجنوبية.

وحسب يونهاب، دعت كوريا الجنوبية إلى الإبقاء على قناة الاتصال مفتوحة، وقالت إن الحكومة ستبذل جهودا “من أجل السلام والازدهار”.

وذكر مسؤول بوزارة التوحيد أن “خطوط الاتصال بين الجنوب والشمال هي وسيلة اتصال أساسية ويجب الحفاظ عليها وفقا للاتفاقيات بين الكوريتين”.

كانت كوريا الشمالية قد هددت الأسبوع الماضي بالانسحاب من اتفاقية عسكرية مع كوريا الجنوبية، ما لم تتخذ الحكومة في سول إجراء بشأن نشاطات إرسال المنشورات إلى الدولة المجاورة المنعزلة.

وقالت كيم يو جونج، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، في بيان نقلته الوكالة في ذلك الوقت إن السلطات الكورية الجنوبية “ستدفع ثمنا باهظا” إذا سمحت باستمرار هذا الوضع.

وتردد أنه تم توزيع حوالي 500 ألف منشور ينتقد الزعيم الكوري الشمالي لتهديده باتخاذ “إجراء فعلي صادم بسلاح نووي استراتيجي جديد”.

سول-(د ب أ):

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة + تسعة =

زر الذهاب إلى الأعلى