أخبار عربية ودولية

مقتل 47 شخصاً وإصابة181باشتباكات حول طرابلس خلال 3 أيام

جوتيريس يناشد الأطراف الليبية بوقف العمليات العسكرية

قالت منظمة الصحة العالمية امس  الثلاثاء إن 47 شخصا قتلوا وأصيب 181 آخرون جراء الاشتباكات حول طرابلس في غضون 3 أيام.

من جهتها أعربت منظمة حقوق الإنسان البريطانية عن مخاوفها من استخدام المهاجرين في ليبيا كدروع بشرية أو تجنيدهم قسرا.

وتواصل القتال  الاثنين في عدة محاور جنوب وجنوب شرقي ليبيا بين وحدات الجيش الوطني التابع للمشير خليفة حفتر والكتائب التابعة للمجلس الرئاسي في حكومة الوفاق الوطني.

واتسمت هذه الاشتباكات باستخدام المدفعية الثقيلة والمدفعية الصاروخية والطائرات الحربية من قبل طرفي النزاع، حيث هاجمت طائرة حربية تابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق قاعدة الوطنية الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني (حفتر)، والواقعة على بعد 170 كيلومترا جنوب غربي العاصمة طرابلس، كما قصفت طائرة تابعة لقوات حفتر مطار معيتيقة، الواقع شمال شرقي طرابلس.

وناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، الأطراف الليبية المعنية بوقف العمليات العسكرية والالتزام بالقانون الإنساني الدولي.

جاء ذلك خلال بيان رسمي أصدره الأمين العام وأدان فيه بشدة التصعيد العسكري والقتال المستمر في طرابلس وحولها في ليبيا بما في ذلك الهجوم الجوي على مطار معيتيقة.

وشدد بيان الأمين العام على عدم وجود حل عسكري للصراع في ليبيا.. ودعا جميع الأطراف المعنية إلى الدخول في حوار فوري للتوصل إلى حل سياسي مؤكدا استعداد ممثله الخاص في ليبيا لتيسير هذا الحوار.

وذكر الأمين العام جميع الأطراف بالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان لضمان سلامة جميع المدنيين..

مشيرا إلى أن كل الليبيين يستحقون السلام والأمن والازدهار واحترام حقوق الإنسان

من جهة اخرى أفادت الأنباء بوقوع غارة جوية نفذها طيران المجلس الرئاسي، استهدفت معسكر سوق الخميس امسيحل، الواقع جنوب منطقة قصر بن غشير والذي تسيطر عليه وحدات تابعة للمشير خليفة حفتر.

نيويورك – وام /وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى