مرئيات

أبوظبي تثبت مكانتها كوجهة آمنة للسياح والفعاليات الدولية

أبوظبي -ا لوحدة:

تحتفل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي بختام فعاليات جزيرة النزال من يو إف سي التي شهدت نجاحاً منقطع النظير عكس مدى استعداد الإمارة لتكون ملاذًا آمنًا لأكثر من 2,500 فرد من أنحاء العالم على مدى خمسة أسابيع، في واحدة من أكثر فعاليات فنون القتال نجاحًا ومشاهدة في تاريخ يو إف سي.

أقيمت الفعالية في “المنطقة الآمنة” والتي تم عزلها تماماً عن باقي مناطق الإمارة لمدة 5 أسابيع في جزيرة ياس على مساحة 11 كيلومتراً . وضمت مشاركين من أكثر من 35 دولة، من بينهم موظفي اليو إف سي، وموظفي هذا الحدث وموظفي جزيرة ياس. وأقام هؤلاء طوال هذه المدة في مجموعة من أرقى الفنادق داخل المنطقة الآمنة، إلى جانب عدد من أفضل الوجهات الترفيهية عالمية المستوى.

واتخدت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي إجراءات واسعة النطاق، وفقاً لمعايير شهادة Go Safe لتأمين الوجهات السياحية، من أجل إنشاء حدث آمن للجميع، شملت عزل المشاركين لمدة 14 يوماً وإجراء اختبار كوفيد-19 لهم كل 72 ساعة، بالإضافة إلى العديد من التدابير الأخرى المعتمدة. وقد أثبت هذا الحدث صيغة ناجحة لبيئة خالية من فيروس “كوفيد-19″، إلى جانب ما وفرته المنطقة من فنادق ومرافق ترفيهية عالمية آمنة وخدمات على أعلى المستوى.

وضمّت المنطقة الآمنة حلبة مرسى ياس، موطن سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 في أبوظبي، وملعب ياس لينكس للغولف وشاطئ ياس ومنتدى الفلاش، وهو مكان داخلي متوسط السعة ومتعدد الأغراض حيث أقيمت البطولات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى