أخبار عربية ودولية

مسؤول يمني: صبر الحكومة الشرعية قد نفد وهي تواجه ضغوطاً داخلية لتجميد اتفاق ستوكهولم

صنعاء-(د ب أ):
أكد سلطان البركاني، رئيس البرلمان التابع للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، يوم السبت، بأن صبر الحكومة قد نفد “وهي تواجه اليوم ضغوطا داخلية شديدة لتجميد العمل باتفاق ستوكهولم أو لإلغائه نهائيا”.
جاء ذلك خلال لقاء البركاني يوم السبت مع المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث، حسبما أفادت وكالة الأنباء الرسمية “سبأ”.
وقال البركاني: “إن الحكومة قدمت تنازلات لوضع خيارات السلام موضع التنفيذ، غير أن الطرف الآخر لم يبدِ أي نوايا تجاه السلام، وإنما يزداد صلفا وعنفا واستهتارا بكل المرجعيات والقرارات الدولية وكل رغبات السلام والنوايا الحسنة لدى الشرعية ودول التحالف”.
واتهم البركاني، جماعة الحوثي “بممارسة الخروقات والاعتداءات، و التصعيد العسكري في محافظة مأرب وعدد من المناطق، وما يخلف ذلك من دماء ودمار”.
واعتبر رئيس البرلمان “أن الحوثيين غير راغبين في السلام، فقد أعاقوا تنفيذ اتفاق ستوكهولم ولم يلتزموا بتنفيذ الآليات الجديدة الخاصة بالاتفاق ويحاولون ابتزاز العالم بعدم إنقاذ خزان نفط صافر”.
وانتقد رئيس البرلمان،” تهاون المجتمع الدولي في اتخاذ مواقف صارمة تجاه الممارسات الإرهابية الحوثية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى