مرئيات

حرائق الغابات تدمر 10 آلاف هكتار من الغابات في إسبانيا

مدريد ـ (د ب أ):
دمرت الحرائق الهائلة التي اندلعت في مقاطعة ولبة جنوب غربي إسبانيا نحو 10 آلاف هكتار من الغابات، وهي مساحة تعادل أكثر من 14 ألف ملعب لكرة القدم.
وأفادت تقارير إعلامية نقلا عن السلطات المحلية بأن نحو 3200 شخص اضطروا للفرار من الحرائق التي اندلعت في المقاطعة يوم الخميس.
وتضرر بشدة بشكل خاص سكان بلدة ألموناستير لا ريال التي يقطنها 1900 نسمة وتقع في منطقة جبلية تبعد نحوالي 40 كيلومترا شرق الحدود البرتغالية و100 كيلومتر شمال غرب إشبيلية.
وذكرت التقارير أن جنود الجيش ساعدوا أكثر من 500 فرد من فرق الإطفاء في مكافحة الحرائق، مع استخدام 24 مروحية وطائرة.
وقال متحدث باسم إدارة الإطفاء لوكالة أنباء يوروبا برس إن هناك آمال في أن يؤدي تغير في الطقس، حيث تضعف الرياح والهواء، إلى تعزيز الجهود لإخماد النيران، لكن الحرائق لا تزال خارج نطاق السيطرة.
وخلال عطلة نهاية الأسبوع، دمر حريق منفصل نحو 300 هكتار من الغابات في منطقة مرسية في شرق إسبانيا.
وتشير أحدث الإحصاءات الرسمية إلى أن حرائق الغابات تسببت في أضرار طفيفة نسبيا في إسبانيا هذا العام – قبل اندلاع حريق ولبة.
وبحلول منتصف آب/أغسطس، دمرت النيران 31 ألف هكتار هذا العام، أي أقل من نصف المساحات التي دمرتها النيران في عام 2019 والتي بلغت 72 ألف هكتار.
وبلغ متوسط المساحات التي دمرتها النيران ​​على مدى السنوات العشر الماضية للفترة بين كانون ثان/يناير ومنتصف آب/أغسطس نحو 63 ألف هكتار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى