أخبار عربية ودولية

على خلفية تسميم نافالني..السفير الأوكراني بألمانيا يدعو لحظر استيراد الغاز والنفط من روسيا

برلين ـ (د ب أ):
دعا السفير الأوكراني في ألمانيا أندريج ميلنيك لحظر استيراد الغاز الطبيعي والنفط من روسيا لمدة ثلاثة أشهر كرد فعل على تسميم المعارض الروسي أليكسي نافالني.
وقال ميلنيك: “حان الوقت لمفاجأة رئيس الكرملين برد عنيف”، لافتا إلى أن وقف بناء خط أنابيب “نورد ستريم2” الذي دعا إليه بعض الساسة الألمان ليس كافيا.
وبدلا من ذلك، دعا السفير الأوكراني في برلين إلى ضرورة قطع جميع واردات النفط والغاز الطبيعي وغيرها من المواد الخام المهمة، “كي يتم حرمان نظام حكم (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين من أهم مصادر الدخل لسياسته العدوانية”.
فضلا عن ذلك دعا مينيلك لوقف جميع الاستثمارات الأوروبية في روسيا، وقال: “الهجوم الغادر بتسيم نافالني بأسلحة دمار كيميائية ليس فقط تهديدًا سافرا بالقتل لجميع منتقدي بوتين، إلا أنه أيضا صفعة على وجه المستشارة (الألمانية أنجيلا ميركل) والحكومة الاتحادية والرأي العام الألماني، الذين تعرضوا للإخضاع عمدا”.
وأضاف السفير الأوكراني أن بوتين أظهر بوضوح حاليا أن رد الفعل الألماني الحالي من برلين لا يهمه تماما.
يشار إلى أن أوكرانيا تستفيد من توريدات الغاز الطبيعي الروسية إلى أوروبا، من خلال تحصيل رسوم العبور من موسكو. وتعتزم روسيا خلال الأعوام القادمة تقليل ذلك وتوريد المزيد من الغاز مباشرة إلى أوروبا عبر بحر البلطيق. لذا تنتمي أوكرانيا لمعارضي خط أنابيب الغاز “نورد ستريم2” الذي لا يزال قيد البناء.
يذكر أن نافالني سقط في غيبوبة خلال رحلة داخلية في روسيا منذ أكثر من أسبوعين. وتلقى العلاج في البداية في مستشفى في سيربيا. وبعد ضغط دولي ومطالب من أسرته، تم نقله إلى مستشفى شاريته الجامعي بالعاصمة الألمانية برلين.
يشار إلى أن روسيا تنفي تورطها في تسميم نافالني /44 عاما/ ، ولكن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أكد في تصريحات نشرت اليوم ، أن هناك “كثيرا من الأدلة” على ذلك، وأوضح أن غاز الأعصاب “نوفيتشوك” وُجد في الماضي في حوزة سلطات روسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر − ستة =

زر الذهاب إلى الأعلى