صحة وتغذية

وفاة خال الرئيس السوري محمد مخلوف متأثرا يإصابته بكورونا

دمشق ـ (د ب أ):
توفي في العاصمة السورية دمشق خال الرئيس السوري بشار الأسد، رجل الأعمال محمد مخلوف ووالد رامي مخلوف متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.
ونعى حفيد محمد مخلوف يوم السبت ، عبر حسابه على “إنستجرام”، جده دون توضيح أسباب الوفاة أو تاريخها.
وأكدت مصادر مقربة من عائلة مخلوف لوكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ) وفاة محمد مخلوف أبو رامي عن عمر يناهز 88 عاماً ليل الجمعة في مستشفى الأسد الجامعي دون إيضاح سبب الوفاة.
وأضافت المصادر “توفي الرجل بغض النظر عن سبب الوفاة وهو في ذمة الله وأن التشييع سيجري يوم الجمعة 18 أيلول/سبتمبر، في قرية بستان الباشا التابعة لمنطقة جبلة بريف اللاذقية”.
ونقلت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي أن سبب وفاة مخلوف هو إصابته بفيروس كورونا وأنه نقل منذ أيام إلى مشفى الأسد الجامعي وفارق الحياة مساء الجمعة.
واستطاع مخلوف وأولاده خلال حكم حافظ الأسد وابنه بشار الأسد، تشكيل إمبراطورية مالية ضخمة تنوعت استثماراتها من عقارات وفنادق واستثمارات وشركة الخليوي، حيث بقي هو وأولاده لهم اليد الطولى في السلطة حتى مطلع العام الحالي بعد الخلاف بين رامي مخلوف والقصر الجمهوري والحجز على أمواله ومنعه من السفر بدعوة عدم تسديد مستحقات مالية على شركة الخليوي.
ويفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات، منذ آب/أغسطس عام 2011، على محمد مخلوف لصلته الوثيقة بالأسد، فضلا عن منعه من دخول دول الاتحاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى