أخبار عربية ودولية

مقتل 11 شخصاً وفقد 21 آخرين جراء انهيار أرضي في نيبال

كاتماندو ـ (د ب أ):
قال مسؤولون يوم الاحد إنه تم العثور على 11 جثة على الأقل بعد أن وقع انهيار أرضي في قرية في وسط نيبال.
وقال نيمفونجو شيربا، عمدة بلدية بهرابيس المتضررة، إن رجال الإنقاذ ما زالوا يبحثون عن 21 شخصا يُعتقد أنهم دفنوا تحت الأنقاض في أعقاب الانهيار الأرضي، الذي وقع منتصف ليل السبت.
وكانت القرية والمنطقة المحيطة بها من بين المناطق الأكثر تضررا من زلزال نيبال المدمر عام 2015، وكانت أعمال إعادة الإعمار جارية عندما وقع الانهيار الأرضي.
وتسببت الأمطار الغزيرة في انهيار تلة، ودمرت أكثر من 100 منزل في بهرابيس في منطقة سيندهوبالتشوك.
وتعرضت منطقة سيندهوبالتشوك المتاخمة للتبت لثلاثة انهيارات أرضية كبيرة منذ حزيران/يونيو من هذا العام.
وقال شيربا “نخشى حدوث مزيد من الانهيارات الأرضية حيث أصبحت التربة أضعف بعد الزلزال”.
وأضاف أن البلدية تخطط لنقل بعض المستوطنات المعرضة للخطر.
وتسببت الانهيارات الأرضية الناجمة عن الرياح الموسمية في مقتل ما لا يقل عن 250 شخصا في أنحاء نيبال منذ أيار/مايو، وفقا لوزارة الشؤون الداخلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد + ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى