أخبار عربية ودولية

أنقره : عودة سفينة “أوروتش رئيس” ليس تراجعا بل للصيانة

أنقرة ـ (د ب أ):
قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو إن أنقرة لم تتراجع عن أنشطتها البحثية شرق المتوسط، وأن عودة السفينة “أوروتش رئيس” إلى ميناء أنطاليا إنما كانت لدواعي الصيانة.
ونقلت وكالة “الأناضول” التركية عنه القول، في مقابلة مع إحدى القنوات التركية الخاصة، إن السفينة تقوم بأعمال بحث ومسح في شرق المتوسط منذ نحو شهر، وأنها عادت إلى ميناء أنطاليا لإجراء أعمال الصيانة الدورية، و”عند الانتهاء من الصيانة ستبدأ السفينة أعمال البحث في حقل جديد”.
وعلق على تصريح لرئيسة اليونان كاترينا ساكيلاروبولو التي وصفت عودة السفينة بأنها “تراجع تركي في المنطقة” بالقول :”نسمع تصريحات مختلفة من الجانب اليوناني حيال عودة أوروتش رئيس إلى ميناء أنطاليا، فرئيس الوزراء يراها خطوة إيجابية بينما تعتبرها الرئيسة تراجعا تركيا”.
وردا على تصريحات رئيس الوزراء اليوناني كرياكوس ميتشوتاكيس، الذي ألمح إلى إمكانية الحوار في حال لم يحدث استفزازات، قال تشاووش أوغلو: “هذا تصريح إيجابي لكن لا نقبل بأي شروط مسبقة”.
واستطرد: “إن وضعت اليونان شروطا مسبقة للتفاوض، فعليها أن تقبل بشروط تركيا أيضا، أثينا تطالب أنقرة بوقف كافة فعالياتها كشرط لبدء الحوار، وهذا الشرط لا يمكن قبوله”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى