أخبار عربية ودولية

أديب يطلب مهلة جديدة لتشكيل الحكومة اللبنانية

بيروت-وكالات:
أعلن رئيس الحكومة اللبنانية المكلف مصطفى أديب، يوم الخميس، أنه اتفق مع الرئيس ميشال عون على مواصلة المشاورات التي يجريها من أجل تشكيل الحكومة، في محاولة أخيرة لتبديد عراقيل حالت دون ولادتها رغم انتهاء “مهلة” تأليفها.
ويصر الثنائي الشيعي ممثلا بحزب الله وحليفته حركة أمل بزعامة رئيس البرلمان نبيه بري، على تسمية وزرائهم والتمسك بحقيبة المالية، الأمر الذي يعارضه مصطفى أديب، المصر على تشكيل حكومة بمهمة محددة، بناء على ما التزمت القوى السياسية به أمام الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.
وقال أديب بعد زيارته القصر الرئاسي، إنه استعرض مع ميشال عون “الصعوبات التي تعترضنا لتشكيل الحكومة الجديدة”، مضيفا: “أعي تماما أنه ليس لدينا ترف الوقت”.
وتابع: “أعوّل على تعاون الجميع من أجل تشكيل حكومة تكون صلاحياتها إنفاذ ما اتفِق عليه مع الرئيس ماكرون”، لافتا إلى اتفاقه مع عون “على التريث قليلا لإعطاء مزيد من الوقت للمشاورات الجارية”.
وتعهدت القوى السياسية، وفق ما أعلن ماكرون في ختام زيارته الأخيرة الى بيروت مطلع الشهر الحالي، بتشكيل “حكومة بمهمة محددة، مؤلفة من مجموعة مستقلة”، وتحظى بدعم كافة الأطراف السياسية، في مهلة أقصاها أسبوعين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى