page contents
الوحدة الرياضي

اتحاد الجو جيتسو يساهم في دعم استراتيجية أبوظبي الشاملة لأصحاب الهمم 

أصدر اتحاد الإمارات للجوجيتسو بياناً أكد فيه التزامه بالتوسع في نشر الرياضة بين أصحاب الهمم بهدف المساهمة في تمكينهم وتطوير أدائهم الرياضي وتعزيز ثقتهم بأنفسهم. مشيرا إلى ان هذه الخطوة تأتي مواكبة للاستراتيجية الشاملة لأصحاب الهمم 2020- 2024 في أبوظبي التي أطلقها أخيرا صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والتي تستهدف العمل على تطوير الرياضة وتعزيز مشاركة أصحاب الهمم في كافة المجالات ودمجهم في المجتمع. 

وأكد البيان أن الاستراتيجية الجديدة لأصحاب الهمم تشهد مشاركة أكثر من 28 هيئة حكومية محليّة واتحادية بهدف الارتقاء بمستويات الشمولية بما يتماشى مع الأهداف الاجتماعية للرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي. وتتمثل أهدافها الرئيسية في تمكين أصحاب الهمم والعمل على تحقيق اندماجهم الكامل في المجتمع، بالإضافة إلى دعم حقوقهم وضمان وصولهم إلى الخدمات عالية الجودة وتحقيق تنميتهم الاجتماعية المستدامة. 

وفي هذه المناسبة أوضح السيد منصور الظاهري عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو أن رياضة الجوجيتسو ساهمت في تعزيز أواصر الوحدة والتعاون، عبر تقريب المجتمعات من بعضها وإرساء علاقات متينة بين المشاركين، بغض النظر عن أعمارهم أو خلفياتهم الثقافية. وأن اتحاد الإمارات للجوجيتسو يلعب دوراً محورياً في الترويج لرياضة الباراجوجيتسو عبر تزويد أصحاب الهمم بمنصة حيوية تتيح لهم ممارسة الرياضة والتنافس على المستويين المحلي والدولي. ورياضة الباراجوجيتسو تُجسد محطة رئيسية ضمن منافسات بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، الفعالية الأكبر والأهم في أجندة البطولات العالمية لرياضة الجوجيتسو، فضلاً عن حضورها ضمن فعاليات بطولة العالم التي استضافتها أبوظبي في شهر نوفمبر من العام 2019. 

ويؤكد الظاهري أن الاتحاد ملتزم برفع مستوى رياضة الباراجوجيتسو وتعزيز انتشارها إفساحا للمجال أمام أكبر عدد من أصحاب الهمم للاستفادة من هذه الرياضة القيمة وفوائدها اللامتناهية.

وأضاف الظاهري أن الباراجوجيتسو يحظى باهتمام خاص بالنسبة للاتحاد، سيما أن رياضة الجوجيتسو أصبحت جزءًا مهمًا من المجتمع الإماراتي، وأن أصحاب الهمم أعضاء حيويون ومساهمون فاعلون في تطوره وتنميته.

وتابع الظاهري:” نهدف إلى توفير أكبر قدر من الفرص لأصحاب الهمم للمشاركة في البطولات المحلية والدولية أسوة بزملائهم من الرياضيين، وفي الأعوام المقبلة، سننظم عددًا من الأنشطة الرياضية التي ستسهم في تأهيل لاعبينا من أصحاب الهمم لأوسع مشاركة على الصعيدين المحلي والدولي.

من ناحية أخرى يعتبر اللاعب حمد البلوشي أشهر ممارسي رياضة الباراجوجيتسو في الدولة، ويقول الشاب البالغ من العمر 23 عامًا والذي فاز بالميدالية الذهبية في بطولة العالم للجوجيتسو 2019، أنه فخور بما تقدمه الإمارات لفئة أصحاب الهمم من ممارسي الجوجيتسو في العالم، وأنه يتوجه بالشكر لاتحاد الإمارات للجوجيتسو على مساعدته شخصيا لتحقيق طموحاته في تمثيل الدولة ورفع علمها خفاقا في المحافل الدولية. وأضاف أن هذه الرياضة ساهمت في تعزيز لياقته البدنية بشكل كبير، وان تأثيرها الإيجابي امتد ليشمل حالته الذهنية والنفسية. 

ويؤكد البلوشي أن إنجازاته على البساط بدأت في جذب المزيد من أصحاب الهمم لممارسة هذه الرياضة. ويقول:”  على مدى العامين الماضيين، رأيت أن الاهتمام بالباراجوجيتسو يتزايد بشكل ملحوظ. ويأتي إليّ الكثير من الآباء والأطفال ويسألون عن كيفية الالتحاق بركب هذه الرياضة المتميزة. لا شك بأنه شعور رائع عندما نسهم في رسم البسمة على شفاه إخواننا من أصحاب الهمم عبر إرشادهم إلى أقصر الطرق وأفضلها للوصول إلى النجومية. وأنا واثق من أنه في السنوات القادمة سيكون لدينا مجتمع نابض بمواهب الباراجوجيتسو في الدولة”.

أبوظبي،الوحدة:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى