أخبار عربية ودولية

منظمة خيرية: يجب على الأمم المتحدة بذل المزيد من الجهد لمكافحة الجوع والفقر أثناء كورونا

نيويورك-(د ب أ):
قالت منظمة “وورلد فيجن” الخيرية للأطفال يوم الأحد إنه يتعين على المجتمع الدولي بذل المزيد من الجهد لمكافحة الجوع والفقر وعدم المساواة مع تفاقم أزمة الغذاء العالمية في ظل وباء فيروس كورونا.
وقالت المنظمة غير الحكومية قبل الاحتفال بالذكرى السنوية الـ 75 للأمم المتحدة في نيويورك، إن نحو 820 مليون شخص يعانون من الجوع وأن طفلا من بين كل سبعة أطفال يعاني من سوء التغذية.
وقال مارفين ماير من منظمة وورلد فيجن ألمانيا إن الهدف المتمثل في الحد من وفيات الأطفال التي يمكن منعها لم يتحقق بفارق كبير.
وفي عام 2019 وحده، توفي 2ر5 مليون طفل قبل سن الخامسة بسبب الجوع والالتهاب الرئوي ومضاعفات الولادة والإسهال والملاريا.
وأوضح ماير أن ” آثار وباء كوفيد -19 ستعيدنا للأسف إلى الوراء أكثر”، مشيرا إلى توقف حملات التطعيم وأنظمة الرعاية الصحية المثقلة بالأعباء وانقطاع برامج تغذية الأطفال.
وأضاف ماير أن التقدم الذي تحقق بصعوبة أصبح الآن في خطر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى