page contents
صحة وتغذية

“صحة دبي” تنظم ملتقى أصدقاء مرضى الزهايمر غداً

وام / تنظم هيئة الصحة بدبي ممثلة في مركز سعادة كبار المواطنين غدا ملتقى علميا لأصدقاء مرضى الزهايمر بمناسبة اليوم العالمي لمرض الزهايمر الذي يصادف 21 من سبتمبر من كل عام.

ويأتي تنظيم الملتقى ضمن جهود الهيئة الرامية الى رفع الوعي المجتمعي والقائمين على رعاية المرضى ومقدمي الخدمات الصحية بأهمية تفهم طبيعة المرض وتبني الطرق والأساليب الآمنة للتعامل مع المرضى وتقديم الرعاية اللازمة لهم.

وأكدت الدكتورة سلوى السويدي استشارية ومديرة مركز سعادة كبار المواطنين بهيئة الصحة بدبي أهمية هذا الملتقى في ظل التزايد الكبير لأعداد كبار السن على مستوى العالم حيث بات مرض الزهايمر من الأمراض الشائعة التي تصنف ضمن الأمراض المزمنة غير المعدية والتي يتطلب علاجها كلفة عالية على القطاع الصحي ومجهودا نفسيا وجسديا للقائمين على رعاية المرضى.

ونوهت بإحصائيات منظمة الصحة العالمية التي تشير الى وجود أكثر من 50 مليون مريض مصاب بالزهايمر حول العالم عام 2018 وهو رقم مرشح للارتفاع إلى 82 مليونا في عام 2030 وإلى 152 مليونا عام 2050 .

وأوضحت أن ملتقى أصدقاء مرضى الزهايمر الذي انطلق عام 2013 كمبادرة من مركز سعادة كبار المواطنين يهدف رفع الوعي لدى أفراد المجتمع حول المرض ومساعدتهم في نقل تجاربهم والاستفادة منها لوضع حلول عملية لمساعدتهم على التعامل مع صعوبات المرض ..لافتة إلى حرص الهيئة على تنظيم هذه الفعالية التوعوية مع مراعاة كافة الإجراءات الاحترازية وقواعد الصحة والسلامة العامة والالتزام بالتعليمات والارشادات الصحية والتباعد الجسدي بين المشاركين إضافة الى التعقيم وتوجيه المشاركين للتقيد والالتزام بإجراءات السلامة العامة.

وقالت الدكتورة السويدي إن الملتقى سيناقش عددا من المحاور المتعلقة بالتأثيرات الاجتماعية والصحية المترتبة على مرض الزهايمر وإعادة تأهيل المرضى ومشكلات التغذية الخاصة بمرضى الزهايمر والرعاية التمريضية المطلوبة لهم ودور الدعم الأسري لهذه الفئة من المرضى.

واستعرضت الخدمات المتعددة التي يقدمها مركز سعادة كبار المواطنين ومنها الرعاية الطبية والتمريضية من قبل طاقم متخصص وخدمات إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي وخدمات التغذية السريرية والخدمات النفسية والاجتماعية ..مشيرة إلى ان المركز يقدم خدماته إلى 20 مريض مقيم و300 مريض من المراجعين الخارجيين منوهة بأن عدد زيارات المراجعين للمركز منذ بداية العام الجاري 2020 وحتى الآن وصل إلى 2465 زيارة.

وأضافت أن مركز سعادة كبار المواطنين بهيئة الصحة بدبي الذي يعتبر الأول والوحيد من نوعه على مستوى إمارة دبي يقدم خدمات متنوعة لكبار المواطنين تستجيب لظروفهم الصحية وتلبي احتياجاتهم الفعلية وضمن بيئة أسرية تراعي كافة الظروف الصحية والنفسية لكبار المواطنين إضافة إلى توفير الحلول الآمنة للتفاعل والتعامل اليومي مع المستفيدين من خدمات المركز أثناء تلقيهم الخدمات العلاجية والتأهيلية من خلال كوادر طبية وفنية مؤهلة ومتخصصة في مجال رعاية كبار السن ..مشيرة إلى الخدمات المتميزة التي تقدمها هيئة الصحة بدبي لكبار السن بشكل عام ولمرضى الزهايمر بشكل خاص في مختلف منشآتها الصحية للحد من المضاعفات السلبية لأمراض الشيخوخة وتعزيز الشيخوخة النشطة وتحسين جودة الحياة لهذه الفئة من المجتمع.

وام/حليمة الشامسي/رضا عبدالنور
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى