أخبار عربية ودولية

بومبيو ينتقد الدول الأوروبية لتمسكها بالاتفاق النووي “السخيف” مع إيران

واشنطن-(د ب أ):
قال وزير الخارجية الأمريكي مايكل بومبيو إن الحكومات الأوروبية التي لا تدعم إعادة فرض الولايات المتحدة للعقوبات على إيران لا تزال مرتبطة بالاتفاق النووي “السخيف” المبرم عام 2015 ولم تقترح بديلا لمنع مبيعات أسلحة تقليدية جديدة لإيران.
ومع تأكيد القوى الأوروبية التزامها بالاتفاق يوم الأحد، شدد بومبيو على قرار الولايات المتحدة بتفعيل آلية “سناب باك” (العودة التلقائية للعقوبات) في نزاع تسبب في خلافات بين إدارة الرئيس دونالد ترامب وأوروبا.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء يوم الأحد عن بومبيو قوله في برنامج “صنداي مورنينج فيوتشرز” على شبكة “فوكس نيوز” “الأوروبيون الذين لم ينضموا إلينا في هذا، يعرفون أننا على حق.. إنهم يخبروننا سرا أنهم لا يريدون العودة إلى بيع الأسلحة”وعبروا عن هذا الرأي في رسالة قائلين “أنهم قلقون للغاية بشأن مبيعات الأسلحة”. إلا أن بومبيو لم يوضح من الذي أرسل الرسالة أو متى.
وقال بومبيو في بيان مساء السبت إن الولايات المتحدة ستعيد فرض العقوبات على إيران ويتوقع من كل أعضاء الأمم المتحدة الأخرين أن يحذو حذوها. وتقول معظم الدول إن إدارة ترامب ليس لديها السلطة للمطالبة بالالتزام بآلية “سناب باك” لفرض العقوبات لأنها انسحبت من الاتفاق في 2018.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى