صحة وتغذيةمرئيات

ما خطورة إصابة ترامب بكورونا؟

كشف خبراء صحة عن أن جنس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وعمره ووزنه كلها عوامل تجعله أكثر عرضة للإصابة بأعراض حادة لمرض كوفيد-19. ولكن ما احتمال وفاته بسبب المرض.

يقول مايكل هيد، أستاذ الصحة العالمية في جامعة ساوثهامبتون البريطانية، إن “وضع الرئيس (ترامب) يدرجه في التصنيف على أنه في خطر. فهو يبلغ من العمر 74 عاماً ويقال إنه يعاني من زيادة الوزن”.

قال خبراء في مجال الصحة يوم الجمعة إن جنس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وعمره ووزنه كلها عوامل تجعله أكثر عرضة للإصابة بأعراض حادة لمرض كوفيد-19 كما تجعل احتمال وفاته بسبب المرض حوالي 4 في المئة. لكن من الصعب تقييم الاحتمالات بدقة، نظراً لأن عوامل مثل مستويات اللياقة البدنية والنشاط بشكل عام والحالة الصحية قبل الإصابة والأبحاث الطبية الحديثة يمكن أن تحدث فرقاً كبيراً.

وأشارت ورقة عمل صادرة عن المكتب الوطني الأمريكي للأبحاث الاقتصادية نُشرت في تموز/يوليو إلى أن احتمال وفاة شخص مصاب بفيروس كوفيد-19 يتراوح عمره بين 70 و79 عاماً لكنه يتمتع بصحة جيدة يبلغ 4.6 في المئة بغض النظر عن جنسه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة − واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى