مرئيات

ظاهرة فلكية قد تحدث مرة في عمر الإنسان

يقترن المشترى وزحل في هذه الليلة، ليكونا أقرب إلى بعضهما البعض من أي وقت منذ زمن عالم الفلك الشهير غاليليو في القرن السابع عشر. وقال علماء الفلك إن الاقتران بين أكبر كوكبين في نظامنا الشمسي ليس نادرا، إذ يمر المشترى بجاره زحل في دورتيهما المتتابعتين حول الشمس كل 20 عام.

لكن الاقتران القادم قريب بشكل كبير، إذ سيكون الكوكبان على مسافة عشر الدرجة فقط من منظورنا، أو نحو خمس مساحة القمر المكتمل. وسيكونان ظاهرين بسهولة في أنحاء العالم بعد غروب الشمس بقليل إن سمح الطقس بذلك. وقال ديفيد وينتراوب، أستاذ الفلك في جامعة فاندربيلت، إن “الأكثر ندرة هو الاقتران القريب الذي سيحدث في سمائنا ليلا. أعتقد أنه من العدل القول إن مثل هذا الحدث ربما يحدث مرة في عمر المرء، وهذا ما يجعله يحمل صفة (نادر) أو (شديد الخصوصية)”.

وسيكون هذا أقرب اقتران للكوكبين منذ يوليو 1623، عندما ظهر الكوكبان على مسافة أقرب قليلا. لكن ذلك الاقتران كان من الصعب رؤيته لقربه من الشمس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى