صحة وتغذيةمرئيات

ولادة أول توأم مصاب بـكورونا في بريطانيا

تعد أول حالة ولادة تبين فيها إصابة توأمين حديثي الولادة بالفيروس المستجد في بريطانيا وأصبح من الضروري اتخاذ المزيد من الإجراءات الاحترازية الخاصة بحماية الأطفال.

وتحكي والدتهما بأن الأمر كان “مرعباً” عندما أخبرها الأطباء عن إصابتها بفيروس كورونا المستجد قبل أيام فقط من ولادة الصغيرتين كينا وليسا. لقد وُلدا قبل 10 أسابيع من موعد ولادتهما الأصلي في 3 يوليو، بوزن 3 أرطال فقط، وقد كانتا أول طفلتين في بريطانيا تولدان مصابتين بفيروس كورونا المنتقل إليهما من والدتهما.

وبعد قضاء ستة أسابيع في مستشفى ويست كمبرلاند في وايتهيفن بـ كمبريا، تحت المراقبة والعلاج، سمح لهما الأطباء أخيراً بمغادرة المستشفى مع والديهما بعد شفائهما من الفيروس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى