أخبار الوطن

“تريندز” يدشن مشاركته في معرض أبوظبي للكتاب بعشرات الإصدارات البحثية المتنوعة

أبوظبي – الوحدة:
دشن مركز تريندز للبحوث والاستشارات مشاركته في الدورة الحادية والثلاثين لـ “معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2022” التي انطلقت الاثنين بجناح خاص يعرض أكثر من 150 إصداراً بحثياً متنوعاً تستشرف المستقبل وتحلل القضايا الراهنة وترصد وتفند حركات الإسلام السياسي.

وتتنوع إصدارات “تريندز” المعروضة في جناحه الخاص رقم G05 في القاعة العاشرة بالمعرض، بين كتب أصيلة وكتب مترجمة ومجموعة من السلاسل العلمية؛ ومنها: “اتجاهات استراتيجية”، و”اتجاهات اقتصادية”، و”اتجاهات حول الإسلام السياسي”، و”أوراق سياسة”، و”أوراق محاضرات”،… وغيرها.
ومنذ اللحظات الأولى لافتتاح المعرض الذي يشارك فيه “تريندز” كراعٍ فضي، توافد العديد من المسؤولين والباحثين والأكاديميين والطلاب والجمهور إلى جناح المركز مثمّنين جهوده المعرفية الهادفة، كما أشادوا بغزارة إنتاجه وتنوع موضوعاته وشموليتها، وشددوا على أهمية ما يقوم به تريندز من بحوث واهتمام بالشباب الباحثين، وتمكينهم من أدوات البحث الرصين والجاد.

فقد زارت الجناح معالي سارة مسلم، وزيرة دولة للتعليم المبكر، حيث كان في استقبالها الدكتور محمد عبدالله العلي الرئيس التنفيذي لـ “تريندز”، وأطلعها على المركز وطبيعة عمله البحثية والإصدارات التي يرفد بها المجتمع، وأهداها مجموعة منها، كما زار الجناح كل من الدكتور علي بن تميم رئيس مركز أبوظبي للغة العربية التابع لهيئة الثقافة والسياحة في أبوظبي، والأستاذ بلال البدور رئيس مجلس إدارة ندوة الثقافة والعلوم في دبي، والأستاذ علي سيف النعيمي مدير عام المتحدة للطباعة والنشر التابع لأبوظبي للإعلام، والكاتب الصحفي السعودي سليمان الهتلان، وعدد من أساتذة وطلاب مدارس أبوظبي الثانوية، حيث قدم لهم المشرفون على الجناح نبذة مختصرة حول طبيعة عمل “تريندز” وإصداراته والقضايا التي يتناولها كمركز بحثي مستقل يُعنَى بالمعرفة والثقافة الشاملة.
كما أطلعوا الزائرين على عدد من الإصدارات، وخاصة موسوعة الإخوان المسلمين التي صدر منها حتى الآن سبعة كتب، وترجمت إلى نحو 15 لغة.
وتزامناً مع بدء فعاليات معرض أبوظبي للكتاب، أطلق مركز “تريندز” استطلاعاً للرأي حول القراءة يرصد من خلاله مدى إقبال مجتمع الإمارات على ممارسة القراءة، ودور معارض الكتب في هذا المجال.

د. محمد العلي: المعرض قِبلة المثقفين والناشرين والكتّاب
وثمّن الدكتور محمد عبدالله العلي الرئيس التنفيذي للمركز جهود القائمين على معرض أبوظبي للكتاب، وقال إن ما شاهده من تنظيم رائع يدل على حرص منظّمي المعرض على نشر المعرفة وتسهيل وصولها إلى مختلف شرائح المجتمع العالمي والجمهور. وقال إن المعرض بما يمثله من قيمة ثقافية عالمية بات قِبلة المثقفين والناشرين والكُتّاب، كما أصبح محفلاً يرسخ ثقافة اقتناء الكتب، ويزيد الوعي والشغف بالقراءة وأهميتها.
وأكد الدكتور العلي أن جناح مركز تريندز للبحوث والاستشارات هذا العام يشهد نقلة نوعية، من حيث مستوى الإصدارات وكذلك الفعاليات المصاحبة، والحجم والتصميم، وقال إن المعرض يشكل محطة وفرصة مهمة للتعريف بإصدارات المركز وبطبيعة عمله البحثي، مشيراً إلى أن تريندز سينظم عدة فعاليات على هامش مشاركته بالمعرض، تتضمن جلسة حوارية بعنوان “الحلول الممكنة لمواجهة الكراهية”، وتوقيع اتفاقية مع الهيئة العامة للشؤون الأسلامية والأوقاف، وإعلان المبادرات المشتركة بين جامعة الإمارات و”تريندز”، وندوة حول العلاقات الثقافية الخليجية الألمانية.
وأضاف أن المعرض سيشهد إطلاق تحالف ثلاثي يضم مركز “تريندز” و”صحيفة الاتحاد” و”توزيع” يهدف لخدمة القضايا البحثية والثقافية، ومن الفعاليات أيضاً محاضرة بعنوان: “البحث العلمي وأهميته في القرن 21″، وحلقة نقاشية بعنوان: “إثراء الطلبة في مجال البحث العلمي، إضافة إلى توقيع اتفاقية تعاون مع اتحاد الطلبة الإماراتي، وستتوج الفعاليات بخلوة بحثية حول “دور الأديان في تعزيز السلام العالمي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية − ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى