أخبار عربية ودولية

تراجع قياسي لنسب الادخار وتوقعات بزيادة مستمرة للتضخم في تونس

تونس – (د ب أ)

قال مسؤول في البنك المركزي التونسي اليوم الأربعاء إن نسب الادخار تراجعت إلى مستوى قياسي عند 2ر6 بالمئة فيما لا تزال التوقعات تشير إلى زيادة مستمرة للتضخم في البلاد.

وقال مدير عام الدراسات بالبنك مراد عبد السلام لوكالة تونس أفريقيا للأنباء إن هذا التراجع تاريخي ويعد “خطيرا”.

وأوضح المسؤول أن تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية كان وقعها أكبر وأعمق على الاقتصاد التونسي بسبب الارتفاع الكبير لأسعار النفط والحبوب.

كما حذر في تصريحاته من تواصل تفاقم العجز التجاري لتونس الذي زاد من حوالي 6 مليار دينار تونسي في 2018 إلى حوالي 10 مليار دينار في نهاية أيار/مايو الماضي.

وتشهد تونس نسبا عالية للتضخم حيث توقع مسؤولو البنك أن تصل في كامل 2022 الى 3ر7 بالمئة و3ر8 بالمئة في 2023، وهي مستويات وصفت بـ”المقلقة جدا”.

ونقلت وكالة تونس أفريقيا للأنباء عن المديرة العامة للسياسة النقدية بالبنك “الأوضاع ستزداد صعوبة لإرجاع نسب التضخم إلى مستويات مقبولة، يتعين التحلي بالتضحية في الوقت الراهن لمكافحة نسب التضخم المقلقة والخطيرة”.

وكان الاقتصاد التونسي حقق نموا بنسبة 1ر3 بالمئة في 2021 بعد نسبة انكماش قياسية في 2020 في حدود 7ر8 بالمئة تحت وطأة وباء كورونا.

وخفض البنك العالمي توقعاته لنمو الاقتصاد التونسي في 2022 بـ5ر0 نقطة مئوية إلى حدود 3 بالمئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى