صحة وتغذية

“أعد برمجة جيناتك” .. محاضرة ضمن برنامج ” وازن “

الشارقة – وام / نظمت إدارة التثقيف الصحي التابعة للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة اليوم محاضرة صحية توعوية بعنوان “أعد برمجة جيناتك” استهدفت عددا من موظفي وموظفات الهيئات والمؤسسات الحكومية في الشارقة.

يأتي ذلك ضمن مبادرات المرحلة الثانية من برنامج “وازن” إحدى مبادرات الإدارة الذي يقام تحت شعار نحو بيئة عمل صحية لموظفي حكومة الشارقة ويحظى برعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة.

وتضمنت محاور المحاضرة التي ألقتها الدكتورة مريم مطر مؤسس ورئيسة مجلس إدارة جمعية الإمارات للأمراض الجينية التركيز على أهمية دراسة علم الجينات لتعزيز صحة أفراد المجتمع وتأثير الجينات على جوانب حياة الإنسان المختلفة وكيفية تحكم الإنسان في جيناته عن طريق اتباع ممارسات صحية تتمثل في الغذاء المتوازن وممارسة الرياضة والتأمل وبعض النشاطات الذهنية إضافة للحديث عن الطفرات الوراثية وتأثيرها على عمر الخلايا.

وتخلل المحاضرة تنظيم معرض تثقيفي وتقديم نشرات توعوية إلى جانب فحوصات واستشارات طبية قدمها نخبة من المختصين في الجانب الصحي.

وأكدت سعادة إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة أن المحاضرة تأتي ضمن حزمة من الفعاليات التوعوية والمحاضرات التثقيفية التي نظمتها الإدارة في إطار مبادرات المرحلة الثانية من برنامج “وازن” الذي أطلقته إدارة التثقيف الصحي في يناير 2019 ويستهدف الموظفين في 60 جهة وإدارة حكومية على مستوى مدينة الشارقة والمنطقتين الشرقية والوسطى من الإمارة بهدف دعمهم على تبنّي أنماط حياتية وسلوكية صحية وتعزيز الثقافة اللازمة لخلق بيئة عمل داعمة للموظفين لتبنّي نمط حياة صحي.

وأشارت إلى أن إدارة التثقيف الصحي وبرعاية ودعم من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، دأبت على إطلاق العديد من المبادرات والبرامج بهدف تعزيز جهود الشارقة لتكون المدينة الصحية الأولى في المنطقة والعالم وتنظيم المحاضرات التثقيفية والورش التوعوية المدروسة التي تتضمن الجانب النظري المعرفي من خلال الأطباء والمثقفين الصحيين الذين يوفرون أحدث المعلومات والنصائح الصحية بهدف رفع مستوى الوعي وتحسين السلوك المرتبط بالصحة لكافة أفراد المجتمع وتشجيعهم على اتباع أنماط الحياة الصحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + 20 =

زر الذهاب إلى الأعلى