page contents
مرئيات

الإماراتي مبارك بالعود العامري يفوز ببيرق شاعر المليون

أبوظبي-وام:
توج معالي اللواء فارس خلف المزروعي القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، الشاعر مبارك بالعود العامري بلقب وبيرق شاعر المليون في نسخته التاسعة مساء الثلاثاء على مسرح شاطئ الراحة.
وهنأ معاليه جميع الشعراء المشاركين بالموسم التاسع والحاصلين على المراكز المتقدمة الأولى في برنامج شاعر المليون المتخصّص في الشعر النبطي ..مؤكداً أن مشاركة الشعراء الـ 48 في الموسم التاسع يُضاف إلى مسيرة نجاح البرنامج في مواسمه السابقة الذي بات اليوم أشهر برنامج عربي على الإطلاق من جهة اهتمامه بالشعر النبطي، لتُؤكِّد أبوظبي أصالتها في الاحتفاء بالثقافة، وإبداعها العابر للحدود، والذي ساهم بشكل أساسي في نجاح البرنامج وغيره من البرامج والمشاريع الهادفة التي تحتضنها عاصمة الشعر “أبوظبي” والرامية إلى المحافظة على الموروث الثقافي وصونه ونقله للأجيال المتعاقبة.
وأكد معاليه أن دور لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي يرتكز على نهج الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، ويُجسِّد رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في صون الموروث الثقافي، وإيصال الرسالة الحضارية للإمارات لمختلف ثقافات وشعوب العالم، بما يُساهم في تعزيز الروابط الإنسانية والمجتمعية؛ مما جعل دولة الإمارات تصل إلى أعلى المراتب وتُحقِّق إنجازات غير مسبوقة بالأنشطة والفعاليات التراثية التي تحافظ على الموروث الشعبي بهدف تواصله بين أجيال الحاضر والمستقبل.
وأعرب معاليه عن سعادته بالتقدم الذي أحرزه المشهد والواقع التراثي والثقافي في إمارة أبوظبي، مؤكداً مواصلة لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، من خلال مشاريعها التراثية والثقافية، تعزيز استراتيجية أبوظبي الثقافية الخمسية التي تهدف إلى تعزيز دور القطاع كمحرك تنموي واقتصادي أساسي، وترسيخ مكانة العاصمة مُلتقىً عالمياً للثقافات، وحماية تراث أبوظبي الثقافي واستدامته، وتعزيز الوعي بالتراث الثقافي والفنون، وزيادة مشاركة المجتمع المحلي.
وأشار معاليه إلى أن اللجنة تعمل على إتاحة الفرصة أمام الأجيال لممارسة الموروث الثقافي وإشراكهم في البرامج المختلفة؛ لخلق بيئة متطورة من خلال الاستفادة المباشرة أو الاستفادة عن بعد، بالإضافة إلى تعزيز دور المجالس في تعليم الأجيال المتعاقبة وكل ما يرتبط بالأخلاق الحميدة والعادات والتقاليد في حياتنا اليومية.
من جانبه قال عيسى سيف المزروعي نائب رئيس اللجنة إن تتويج الشعراء للموسم التاسع يأتي بعد جهود فريق البرنامج بفرز مشاركات آلاف الشعراء ضمن مقابلات لجنة التحكيم التي جرت في دول عربية وخليجية وما تبعه من اختيار قائمة المائة التي ازدادت للمرة الثانية على التوالي؛ نظراً لحجم الإقبال الكبير وقوة المستوى الشعري لدى المشاركين من الشعراء ..مؤكدا أن شاعر المليون منصة عالمية متخصِّصة في الشعر النبطي حيث أن البرنامج انطلق من إمارة أبوظبي في عام 2006 بفكرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وقد حرصت اللجنة على تطبيقها وتنفيذها بنجاح فاق التوقعات مما ساهم في تطوير المشهد الثقافي المحلي والعربي حيث عرّف برنامج شاعر المليون بالشعر النبطي وأبرز مواهبَ شعريةً شابّةً، تخضع قصائدهم للتحليل والنقد مما يرتقي بالشعر كتراث ثقافي هو فخر للأفراد والمجتمعات، ويُسهم في خلق لغة الاحترام المتبادل بين الشعوب، وفي نقل القيم الإنسانية من جيل لآخر، وأظهرت تحوّلا بارزاً في إطار عملية التنمية الثقافية المُستدامة، وترجمة لتطلعات طموحة في ترسيخ أبوظبي مدينة عالمية تصون تراثها الثقافي، عبر إدراك المخاطر التي تواجه التراث الشعبي على مستوى العالم.
وأوضح المزروعي أن عدد الشعراء الذين منحتهم أبوظبي فرصة الظهور الإعلامي الواسع للمرّة الأولى، عبر اختيارهم في قائمة الـ 100 الأولية في برنامج شاعر المليون تجاوز أكثر من 980 شاعراً من أصل أكثر من 14 ألف شاعر قابلتهم لجنة التحكيم بشكل مباشر في جولاتها التمهيدية.
وتوجه أعضاء لجنة التحكيم المؤلفة من الأستاذ والباحث والروائي سلطان العميمي مدير أكاديمية الشعر في أبوظبي والدكتور غسان الحسن والشاعر حمد السعيد بكلمات ختامية عكست مشاعرهم وآراءهم النقدية في تقييم مجريات الموسم التاسع من البرنامج.
وبعد تقرير استعَاد مُجريات الموسم التاسع من برنامج مسابقة شاعر المليون واستعدادا لإعلان النتيجة التي تحسم اسم حامل بيرق شاعر المليون، وزملائه الحَاصِلين على المراكز الخمسة الأخرى .. اعتلى إلى جانب أعضاء لجنة تحكيم البرنامج، النجومُ الستةُ الواصلون لنهائيات البرنامج خشبةَ مسرح شاطئ الراحة، وهم الشعراء محمد الحمادي العتيبي، ومحمد البندر المطيري، ومطرب بن دحيم العتيبي، وعبد المجيد سعود الغيداني، وأحمد بن عايد البلوي من السعودية، ومبارك بالعود العامري من الإمارات، حيث قام اللواء فارس خلف المزروعي بتسليم الشاعر الفائز بالمركز الأول بيرق شاعر المليون حيث جاءت النتائج بمجموع تصويت المشاهدين ودرجات لجنة التحكيم في الأمسية الماضية كالتالي: المركز السادس وجائزة 600 ألف درهم من نصيب أحمد بن عايد البلوي من السعودية الحاصل على درجة 59%، بينما احتل عبد المجيد الغيداني من السعودية بنتيجة 60% المركز الخامس والذي بلغت جائزته مليون درهم، واحتل محمد البندر المطيري من السعودية والذي حصل على نتيجة 63% المركز الرابع وجائزته مليونا درهم، وجاء في المركز الثالث محمد الحمادي العتيبي من السعودية بنتيجة 66% وجائزة بلغت ثلاثة ملايين درهم، واحتل مطرب بن دحيم العتيبي من السعودية المركز الثاني بنتيجة 70% وجائزة قدرها أربعة ملايين درهم، أما المركز الأول ببيرق شاعر المليون وجائزة خمسة ملايين درهم فقد احتله مبارك بالعود العامري بنتيجة 73%.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى