مرئيات

قميص الريال الوردي يثير أزمة في تركيا

وسط شكوك بحصول النساء على حقوقهن كاملة في تركيا، أثار ناقد رياضي تركي موجة من الغضب بعد تصريحات اعتبرت مهينة ضد المرأة، وتحمل آراء عنصرية تجاها.

وقال الناقد ميليه شينديل تعليقا على مباراة مانشستر سيتي الإنجليزي وريال مدريد الإسباني في دوري أبطال أوروبا، إنه “لم يعجبه القميص الوردي الذي يرتديه لاعبو ريال مدريد”، في إشارة إلى أن اللون حكر على النساء. وذهب المعلق إلى أبعد من ذلك، عندما أضاف أن كرة القدم لعبة “لا تناسب النساء، فهي لعبة ذكورية ولا ينبغي أن تشارك فيها المرأة، وكذلك بالنسبة لكرة السلة”، وفقاً لرأيه.

وأثارت تصريحات الناقد غضباً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا، لا سيما مع الضجة التي حدثت مؤخرا بشأن نية أنقرة الانسحاب من اتفاقية مناهضة للعنف ضد النساء.

واعتبر الصحفي التركي كنان باشاران، أن “التصريحات العنصرية (التي أدلى بها المعلق) تزامنت مع جهود النشطاء المدنيين لمنع تركيا من الانسحاب من الاتفاقية الأوروبية للعنف ضد المرأة”.

كما قال المحامي التركي غوركان أوزوكاك إن “النساء في جميع أنحاء العالم يمارسن الرياضة، وكرة القدم ليست حكراً على الرجال” في رده على شينديل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان + 11 =

زر الذهاب إلى الأعلى