صحة وتغذية

طبيب ترامب: حالة الرئيس تتحسن وليس موضوعاً على أجهزة التنفس الاصطناعي

واشنطن-(د ب أ):
قال شون كونلي، طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم السبت إن الرئيس بحالة صحية جيدة.
وأضاف كونلي في تصريحات للصحفيين خارج مركز وولتر ريد الطبي في ماريلاند أن الرئيس لم يعد يعاني من الحمى وليس موضوعا على أجهزة التنفس الاصطناعي ولا يواجه صعوبة في التنفس أو الحركة.
وذكر كونلي أن “الرئيس بحالة صحية جيدة للغاية هذا الصباح”، مضيفا أن الفريق الطبي “مسرور للغاية بالتقدم الذي حققه الرئيس”.
وقال مصدر للصحفيين إن العلامات الدالة على الحيوية لدى ترامب كانت مقلقة في بعض الأحيان.
وأضاف المصدر لمراسلي البيت الأبيض الذين يسافرون بصحبة الرئيس إن “الأعضاء الحيوية للرئيس خلال الـ 24 ساعة الماضية كانت مقلقة للغاية وستكون الـ 48 ساعة القادمة حاسمة فيما يتعلق برعايته. لسنا على طريق واضح نحو الشفاء التام”.
وكان تصريح المصدر محيرا، حيث جاء بعد دقائق قليلة من حديث الأطباء للجمهور، وصدر التصريح بشرط عدم الكشف عن هوية المصدر.
ولا يزال الجدول الزمني لإصابة الرئيس غير واضح. وأصبحت هذه مسألة مهمة بصورة خاصة، حيث عقد الرئيس حملة لجمع التبرعات في نيوجيرسي أمس الاول الخميس، بعد استضافة تجمع سياسي يوم الأربعاء في مينيسوتا.
وكتب ترامب عبر تويتر في وقت مبكر من صباح الجمعة، إن نتيجة فحصه هو والسيدة الأولى كانت إيجابية لفيروس كورونا.
لكن كونلي قال يوم السبت إن “72 ساعة” مرت من فترة علاج ترامب، مما أثار تساؤلات بشأن سبب حضور الرئيس مثل هذه الفعاليات والوقت الذي علم فيه الرئيس أنه مصاب.
وقال الفريق الذي يتولى علاج ترامب مساء الجمعة إن الرئيس تلقى العلاج بخليط من الأجسام المضادة بالإضافة لعقار ريمديسفير الذي يشمل خطة علاج عادة ما تمتد لخمسة أيام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − ثلاثة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى