Expo 2020

“أرض الأصول والفرص”.. شعار جناح اثيوبيا فى اكسبو2020 دبي

اكدت اثيوبيا مشاركتها في إكسبو 2020 دبي من خلال جناح شعاره”أرض الأصول والفرص” وذلك لاستعراض تاريخها وثقافتها بالإضافة إلى إبراز إمكاناتها الواسعة في قطاعات الاستثمار والتجارة والسياحة والزراعة والتصنيع.

جاء ذلك خلال استضافة غرفة تجارة وصناعة دبي عبر مكتبها التمثيلي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة الإثيوبية وسفارة دولة الإمارات في إثيوبيا فعالية حول خطط إثيوبيا لمعرض إكسبو 2020 دبي.

حضر اللقاء سعادة محمد سالم أحمد مسعد الراشدي سفير الدولة لدى جمهورية أثيوبيا ومعالي السفير مسغانو ارجا وزير الدولة للتجارة والصناعة في جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية وعمر خان مدير المكاتب الخارجية في غرفة دبي وموسى الهاشمي كبير مستشاري المكتب العام لمعرض إكسبو 2020 دبي بالإضافة إلى عدد من كبار الشخصيات والمسؤولين وممثلين من القطاعين العام والخاص.

وأكد معالي مسغانو ارجا على أن بلاده من خلال الجهود البارزة التي بذلتها الحكومة عبر السنوات الماضية والإصلاح الاقتصادي الحالي ستصبح وجهة بارزة للتصنيع في إفريقيا بحلول عام 2025 لافتاً كذلك إلى أنه سيتم إتاحة العديد من الفرص عبر القطاعات الأساسية في معرض إكسبو 2020 دبي لتشمل الصناعات الزراعية والمنسوجات والملابس والجلود والمنتجات الجلدية والتعدين وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتوليد الطاقة وغيرها.

وبدوره أثنى عمر خان على العلاقات الاقتصادية الثنائية بين دبي وإثيوبيا منوهاً بالجهود التي يبذلها مكتب غرفة دبي في أديس أبابا لتعزيز التجارة الثنائية وتوطيد العلاقة بين مجتمعي الأعمال في دولة الإمارات وإثيوبيا.

وأضاف خان قائلاً “بصفتها الشريك الرسمي لقطاع الأعمال لإكسبو 2020 دبي ستنظم غرفة دبي مجموعة واسعة من الفعاليات والأنشطة خلال المعرض والتي ستتيح للشركات الإثيوبية فرص استثمارية وتجارية عديدة لتشمل المنتدى العالمي الأفريقي للأعمال والذي يعد منصة مثالية للتواصل وبناء العلاقات مع القارة الأفريقية بالإضافة إلى استكشاف الفرص التجارية الناشئة في السوق الإثيوبية.” وأكد موسى الهاشمي على أهمية إكسبو 2020 دبي كمنصة لاستعراض الفرص التي تقدمها إثيوبيا للعالم وتعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وإثيوبيا بالإضافة إلى إتاحة الفرصة لدول أفريقيا لبناء علاقات وروابط جديدة مع العديد من الدول الأخرى لافتاً إلى أن هذا المعرض العالمي سيقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

ويشكل المكتب التمثيلي التجاري لغرفة دبي في أديس أبابا بوابةً للاستثمارات الإماراتية في سوق إثيوبيا بالإضافة إلى فتحه المجال أمام الشركات الإثيوبية الراغبة بدخول سوق دبي من خلال إبراز أهم المزايا التنافسية التي توفرها دبي في حال اتخاذهم الإمارة مقراً لأعمالهم التوسعية في المنطقة.

أديس أبابا في 19 ديسمبر / وام /

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر + 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى